currenturl

حقوق الطفل

تعرض الصفحة جهود حكومة المملكة العربية السعودية لرعاية الأطفال تربويا ودراسيا وصحيا واجتماعيا، وضمان سلامتهم، وحمايتهم من الإيذاء والعنف الأسري، وتمكينهم في العالم السيبراني، وحمايتهم من تشغيل الأحداث، وغيرها من الخدمات والمبادرات المقدمة لهم.

حماية الأطفال من الإيذاء

  • التأكيد على ما قررته الشريعة الإسلامية، والأنظمة والاتفاقيات الدولية التي تكون المملكة طرفًا فيها والتي تحفظ حقوق الطفل وتحميه من كل أشكال الإيذاء والإهمال.
  • ضمان توفير الحماية للطفل من كل أشكال الإيذاء والإهمال ومظاهرهما التي قد يتعرض لها في البيئة المحيطة به.
  • ضمان حقوق الطفل الذي تعرض للإيذاء والاهمال، بتوفير الرعاية اللازمة له.
  • نشر الوعي بحقوق الطفل وتعريفه بها
  • تقديم المساعدة والمعالجة، والعمل على توفير الإيواء والرعاية الاجتماعية والنفسية والصحية المساعدة اللازمة.
  • اتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة لمساءلة المتسبب ومعاقبته
  • نشر التوعية بين أفراد المجتمع حول مفهوم الإيذاء، والآثار المترتبة عليه.
  • معالجة الظواهر السلوكية في المجتمع التي تنبئ عن وجود بيئة مناسبة لحدوث حالات إيذاء.

الرعاية الصحية

الولادة المبكرة (الأطفال الخدج)

الطفل الخديج؛ هو الطفل الذي يولد قبل الأسبوع 37 (قبل ثلاثة أسابيع من تاريخ الولادة)، حيث قد يصاحب الطفل المولود ولادة مبكرة مشكلات طبية، ويحتاج إلى رعاية خاصة والبقاء في العناية المركزة لحديثي الولادة، كما يتم تغذية الأطفال حديثي الولادة الذين تتراوح أعمارهم بين 25 إلى 29 أسبوعًا في الحمل، عن طريق الوريد أو عبر أنبوب.

فئات الخدج:

  • الطفل الذي يولد في الأسبوع 32 إلى 37 من فترة الحمل.
  • الطفل الذي يولد في الأسبوع من 28 إلى 32 من فترة الحمل.
  • الطفل الذي يولد في الأسبوع 25 أو أقل من الحمل.

الأسباب:

السبب غير واضح غالبًا، ولكن هنالك عدة عوامل خطر معروفة قد تسبب الولادة المبكرة.

عوامل الخطورة:

  • التعرض لولادة مبكرة من قبل.
  • الحمل بتوأم أو أكثر.
  • فترة أقل من ستة أشهر بين حمل وآخر.
  • الحمل من خلال الإخصاب في المختبر.
  • بعض الحالات المزمنة مثل: (ارتفاع ضغط الدم والسكري).
  • وجود مشاكل في الرحم أو عنق الرحم أو المشيمة.
  • التعرض للإجهاض التلقائي أو الإجهاض المتعمد عدة مرات.
  • التدخين أو تعاطي المخدرات.
  • نقص أو زيادة الوزن قبل الحمل.
  • الضغوطات النفسية
  • الإصابة بالعدوى
  • إصابة جسدية

الأعراض:

  • حجم الجسم صغير وغير متناسب مع الرأس.
  • رقة الجلد والقدرة على رؤية الأوردة.
  • وجود شعر ناعم يغطي مناطق كثيرة من الجسم.
  • انخفاض درجة حرارة الجسم، خاصة في فترة ما بعد الولادة مباشرة؛ نتيجة نقص الدهون المخزنة بالجسم.
  • ضيق أو صعوبة في التنفس.

المشاكل الصحية على المدى القصير والطويل:

  • مشاكل في التنفس.
  • مشاكل في القلب.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • صفار المواليد (اليرقان).
  • فقر الدم.
  • الالتهابات.
  • مشاكل في النمو والحركة.
  • مشاكل في الأسنان.
  • مشاكل في الرؤية أو السمع.
  • الشلل الدماغي.
  • ضعف القدرة على التعلُّم.
  • مشاكل سلوكية أو نفسية.
  • مشاكل صحية مزمنة كالربو.

الوقاية:

لا يمكن منع ولادة طفل خديج؛ وذلك لأن السبب غير واضح، لكن يمكن اتباع التالي:

  • الالتزام بمواعيد زيارات المستشفى أثناء الحمل للتحقق من صحة الأم والجنين.
  • الحد من عوامل الخطورة للولادة المبكرة (مثل: التدخين، أو تعاطي المخدرات وغيرها).
  • تجنب العمل الثقيل أو الوقوف لفترات طويلة لأنها قد تزيد من الولادة المبكرة.

صحة حديثي الولادة

صفار المواليد

هو حالة شائعة تحدث عند تراكم المادة الصفراء (البيلوروبين) في الدم، مما يؤدي إلى اصفرار الجلد والعينين عند الأطفال حديثي الولادة، يختفي الصفار غير المرضي لدى الرضع غالبًا في غضون أسبوعين دون أي علاج إذ يحتاج إلى متابعة فقط، وعند إهمال العلاج في الحالات المتقدمة فقد يصاب الطفل بمشاكل في الدماغ، ولذلك فينبغي الحرص على الرضاعة الطبيعية (8 إلى 12 مرة يوميًّا) في الأيام الأولى، إذ تعد الرضاعة من أهم سبل الوقاية.
وتظهر مادة البيلوروبين عندما تتكسر كريات الدم الحمراء القديمة لتحل محلها كريات دم حمراء جديدة، بحيث تترشح المادة الصفراء في الكبد وتخرج عن طريق البراز، وقد يحدث بسبب عدم اكتمال نمو الكبد ونضجه، وبالتالي لا يمكنه التخلص من المادة الصفراء.

مسميات مختلفة:

  • اليرقان
  • الصفار
  • اليرقان الوليدي أو الولادي
  • الاصفرار عند حديثي الولادة

الأسباب:

1-الاصفرار الطبيعي:

يحدث في أثناء وجود الطفل في الرحم إذ تقوم المشيمة بالتخلص من المادة الصفراء من جسده، وبعد الولادة يبدأ دور الكبد للقيام بهذه المهمة، وستحتاج إلى بعض الوقت ليكتمل نموه وتقوم بذلك بكفاءة عالية، لذلك لا يمكنها التخلص من المادة الصفراء قبل اكتمالها، وينتج عن ذلك اصفرار طبيعي عند أغلب المواليد الذين تراوح أعمارهم بين يومين إلى أربعة أيام، وغالبًا ما يزول خلال أسبوعين.

2-الاصفرار المرضي:

الاصفرار المبكر

يحدث خلال أقل من 24 ساعة من ولادة الطفل، وأسبابه:

  • تكسر خلايا الدم (مثل: عدم تطابق فصائل دم الأم والطفل، أنيميا الفول)
  • العدوى: قبل الولادة (مثل: داء القطط، الحصبة الألمانية، الزهري)، بعد الولادة
  • متلازمة كريغلر نجار.


الاصفرار لفترة طويلة:

يستمر لأكثر من أسبوعين، وأكثر من 21 يومًا عند الخدج، وأسبابه:

  • العدوى (مثل التهاب المسالك البولية).
  • كسل الغدة الدرقية.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي (مثل: مشاكل في القناة الصفراوية، التهاب الكبد الوليدي).

الأعراض:

أول علامة اليرقان هو اصفرار جلد الطفل والعينين منذ اليوم الثاني بعد الولادة.

متى يجب رؤية الطبيب؟

سيتم فحص الطفل في غضون 72 ساعة من الولادة للتأكد من اليرقان، وتجب رؤية الطبيب إذا كان هناك تطور في الأعراض عند الطفل بعد هذا الوقت مثل:

  • زيادة صفار الجلد.
  • صعوبة إيقاظ الطفل.
  • عدم زيادة الوزن.
  • ارتفاع نبرة صرخة الطفل.
  • تناقص الرضاعة أو رفضها.
  • استمرار اليرقان أكثر من أسبوعين.

التشخيص:

  • الفحص السريري.
  • التحاليل المخبرية: فحص المادة الصفراء وتحاليل إضافية إذا لزم الأمر.

عوامل الخطورة:

  • إصابة أحد أفراد العائلة بالاصفرار.
  • تاريخ العائلة المرضي لأمراض الدم.
  • سوء تغذية الطفل في الأيام الأولى من حياته.
  • الولادة المبكرة (الأطفال الخدج).
  • وزن الطفل المنخفض عند الولادة.
  • إصابة الطفل بكدمات أثناء الولادة.
  • اختلاف فصيلة الدم بين الأم والطفل.
  • إصابة الأم بالسكري.

المضاعفات:

عندما يستمر اليرقان المرضي أكثر من ثلاثة أسابيع فإنه يعرض الطفل لـ:

  • الصمم.
  • الشلل الدماغي وغيرها من أشكال تلف الدماغ.

العلاج:

غالبا ما يختفي اليرقان لدى الرُّضع في غضون أسبوعين بدون أي علاج فقط يحتاج إلى متابعة، عادة ما يوصى بالعلاج فقط إذا أظهرت الاختبارات أن الطفل لديه مستويات عالية جدًّا من المادة الصفراء في الدم (أكثر من 200 مايكرومول/ليتر).
وهنالك نوعان من العلاجات الرئيسة التي يمكن تنفيذها في المستشفى:

  • العلاج بالضوء الذي يساعد على كسر المادة الصفراء في الجلد.
  • تغيير الدم في الحالات الشديدة.

الوقاية:

  • الحرص على الرضاعة الطبيعية (8 إلى 12 مرة يوميا) في الأيام الأولى من الحياة.
  • الحرص على مواعيد التحاليل الطبية بعد الولادة.
  • مراقبة الطفل بعناية أول خمسة أيام بعد الولادة.

تغذية الطفل

التحكم بوزن الطفل

هنالك وسائل تساعد الطفل على إنقاص وزنه بدون التأثير على نموه، والتي تهدف إلى المحافظة على ثبات الوزن لحين زيادة طوله، وهي:

  • مراعاة نفسية الطفل عند التعامل مع وزنه الزائد وتشجيعه بالألعاب والتنزه.
  • الحرص على إشراكه في نشاط رياضي مستمر ومتوسط القوة ويفضل أن يكون نشاط جماعي.
  • الحرص على تناول وجبة إفطار غنية بالألياف ومنخفضة السكر.
  • جعل الاختيارات المتاحة عند الجوع صحية قدر الإمكان.
  • حساب الاحتياج اليومي من السعرات وتدريب الطلبة على متابعة القيمة الغذائية للمأكولات.
  • تقسيم الوجبات اليومية إلى خمس وجبات صغيرة متفرقة، وتناولها في مواعيد ثابتة.
  • زيادة تناول الألياف الكاملة الموجودة في: الشوفان وحبوب القمح والأرز البني والحمص.
  • شرب كوبين من الماء قبل الأكل.
  • تقليل كمية السكر بالمشروبات تدريجيًا.
  • يفضل أن تكون منتجات الألبان قليلة الدسم.
  • عدم تناول نوعين من النشويات في نفس الوجبة.
  • تجنب تناول الفاكهة أو الحلويات بعد الأكل مباشرةً.
  • توفير العصائر الطبيعية الغنية بالألياف، وتوعية الطلبة عن خطورة المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، وضرورة الامتناع عنها.
  • تجنب استخدام مصطلح "حمية غذائية" أو "رجيم".
  • جعل كل المحيطين بالطفل يتبعون نفس العادات الصحية.
  • استخدام الوسائل الصحية للطبخ لتوفير الأكل الذي يفضله الطفل بأقل سعرات حرارية.
  • السماح للطفل بتناول ما يشتهي مرة أو مرتين أسبوعيا، ويفضل تناولها صباحًا.
  • المتابعة المستمرة للميزان مرة كل عشرة أيام، واستخدام وسائل الترغيب

أمراض تؤثر على نمو الطفل:

  • سوء التغذية.
  • الأمراض الجينية.
  • اضطرابات الهرمونات.
  • فقر الدم.

سوء التغذية:

هو أشيع سبب لمشاكل النمو في العالم، ويحدث بشكل رئيسي بسبب نقص البروتين وبقية العناصر الغذائية بالجسم.

التطعيمات

هي حجر الأساس للصحة العامة، وهي وسيلة يتم بواسطتها حماية الشخص من الإصابة بالأمراض المعدية، ويحتوي التطعيم على بكتيريا أو فيروسات ميتة أو ضعيفة (بحيث لا تملك القدرة على إحداث المرض)، ويتم إعطاؤها للشخص بحيث تحفّز الجهاز المناعي في الجسم للتعرف عليهم، وإنتاج أجسام مضادة تتعرف على الميكروب بشكل مبكر، وبالتالي يقوم بمحاربته إذا دخل الجسم مرة أخرى ويمنع حدوث المرض.

وهي وسيلة سهلة وآمنة للجميع حيث أنها تخضع لاختبارات السلامة قبل الموافقة عليها، وتتم مراقبة نتائجها باستمرار.

الفئات المستهدفة:

  • الرضع.
  • الأطفال.
  • النساء الحوامل.
  • كبار السن.
  • المصابون بضعف في الجهاز المناعي بسبب الخضوع لعلاج السرطان.
  • المصابون بأمراض مزمنة.
  • الحجاج.
  • المسافرون لمناطق موبوءة.

أنواع التطعيمات:

توجد عدة أنواع من التطعيمات، ويعمل كل نوع على تنشيط الجهاز المناعي لمحاربة نوع معين من الميكروبات والأمراض التي تسببها، وتشمل:

اللقاحات الحية المضعفة:

هي استخدام عينات خاملة (تم إضعافها) من الميكروب المسبب للمرض؛ لأن هذه اللقاحات مشابهة جدًا للعدوى الطبيعية مما يساعد في الوقاية منها، هذه التطعيمات تسبب ردة فعل مناعية قوية وتستمر لمدة طويلة، حيث أن جرعة واحدة أو جرعتين فقط (من معظم اللقاحات الحية) تستطيع أن تكوّن مناعة ضد الميكروب أو المرض المسبب طوال فترة الحياة.
مثل: اللقاح الثلاثي الفيروسي (الحصبة، النكاف، الحصبة الألمانية)، فيروس الروتا (عجلي)، الجدري، الجدري المائي (العنقز)، الحمى الصفراء، الحزام الناري، شلل الأطفال الفموي.

التطعيمات غير النشطة:

هي استخدام عينات ميتة من الميكروب المسبب للمرض، عادة التطعيمات غير النشطة لا توفر المناعة (الحصانة) القوية كالتطعيمات الحية المضعفة، لذلك قد تحتاج إلى عدة جرعات أو جرعات تنشيطية مع مرور الوقت؛ للحصول على مناعة مستمرة ضد الأمراض.
مثل: التهاب الكبد الفيروسي-أ، الانفلونزا، شلل الأطفال المعطل، داء الكلب.

التطعيمات الفرعية / المترافقة:

هي استخدام أجزاء معينة من الميكروب (مثل البروتين أو السكر أو غلاف الميكروب)، وبما أن اللقاح مكون من جزء معين من الميكروب فإنه يعطي ردة فعل مناعية قوية جدًا تستهدف أجزاء رئيسية من الميكروب، ويمكن استخدام هذا النوع من التطعيمات على جميع من يحتاج إليه ذلك بما فيهم الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة والمشاكل الصحية المزمنة.
أحد سلبيات هذه التطعيمات هو أنها قد تحتاج إلى جرعات تنشيطية للحصول على حماية مستمرة ضد الأمراض.
مثل: المستدمية النزلية-ب، التهاب الكبد الفيروسي ب، فيروس الورم الحليمي البشري، السعال الديكي، عدوى المكورة الرئوية، مرض المكورات السحائية.

تطعيمات التسمم (السمية):

هي استخدام الجزء الضار الذي صنعه الميكروب المسبب للمرض، ليتمكن الجهاز المناعي من محاربته بدلًا من الميكروب، ومثل أنواع التطعيمات الأخرى فإن هذه اللقاحات قد تحتاج إلى جرعات تنشيطية للحصول على حماية مستمرة ضد الأمراض.
مثل: الخناق (الدفيتيريا)، والكزاز (التيتانوس).

خدمة التنبية بمطاعيم الاطفال

خدمة حجز موعد بمراكز الرعاية الصحية للتطعيم

الصحة المدرسية

  • الحقيبة المدرسية.
  • وجبة الإفطار.
  • الغذاء الصحي في المدارس.
  • الحقيبة المدرسية.
  • الفحص الاستكشافي لطلبة المدارس.
  • علامات تؤثر على التحصيل الدراسي.
  • كيف تقي طفلك من الأمراض في المدرسة.
  • البرنامج اليومي للحفاظ على صحتي.
  • نصائح لمذاكرة أكثر إيجابية.
  • الفحص الاستكشافي لطلاب المدارس.

للوصول إلى الخدمات من هنا

سرطان الأطفال

تعريف المرض:

السرطان مصطلح عام يشمل مجموعة من الأمراض التي يمكنها أن تصيب كل أجزاء الجسم، والخلايا السرطانية لها القدرة على الانقسام السريع والشاذ، بل ويمكنها النمو خارج حدودها المعروفة واقتحام أجزاء الجسد المتلاصقة والانتشار إلى أعضاء أخرى، وهناك اثنا عشر نوعًا من أنواع السرطان قد يُصيب الأطفال، حيث يعد سرطان الدم (اللوكيميا) وسرطان الدماغ من أشهر أنواع السرطان التي تصيب الطفولة، وتزيد مخاطر الإصابة بالسرطان لدى الأطفال الرضع في حين تقل كلما كبروا. ولا يزال سبب الإصابة بسرطان الطفولة غير معروف حتى الآن.

الأسباب:

الأسباب غير معروفة، ولكن توجد بعض الحالات مرتبطة بمتلازمة داون أو غيرها من التشوهات الكروموسومية
التقدم في السن لدى الوالدين قد يزيد خطر الإصابة بسرطان الطفولة.
العدوى الفيروسية كسرطان الكبد (التهاب الكبد ب) وفيروس نقص المناعة البشري (HIV) .
التعرض للمواد المشعة المؤينة في الطفولة قد يعرض الطفل للسرطان، خاصة سرطان الدم.

الأعراض:

تعتمد على نوع السرطان والعضو المصاب في الجسم ومرحلة المرض.
سرطان الدم قد يؤدي إلى فقر الدم وإلى التهابات متكررة أو قد يؤدي إلى نزف غير طبيعي وكدمات.
سرطان المخ يسبب صداعًا متكررًا وغثيانًا عند الاستيقاظ من النوم في الصباح، وكذلك ضعفًا عامًا ومشاكل في الرؤية.
سرطان الجهاز الليمفاوي يؤدي إلى تورم الغدد الليمفاوية، ارتفاع في درجة الحرارة والتعرق الشديد مساء.

التشخيص:

  • الفحص السريري للمريض.
  • فحوصات المختبر للكشف عن سرطان الدم وفحص سائل الحبل الشوكي.
  • الأشعة المقطعية والتلفزيونية والرنين المغناطيسي.
  • الخزعة لأخذ عينة من الورم لتحديد النوع.

عوامل الخطورة:

  • تعد العوامل الوراثية من أهم الأسباب.
  • الأطفال الذين تعرضوا لجرعة إشعاعية كبيرة معرضون للإصابة، وكذلك الذين تعرضوا للمواد أو الأدوية الكيماوية والمصابون بمرض نقص المناعة حيث أن هناك علاقة بين سرطان الدم وأمراض نقص المناعة سواء الوراثي أو المكتسب.

المضاعفات:

مرض السرطان قد يؤدي إلى ظهور مضاعفات عدة، تشمل:

  • انتشار الخلايا السرطانية بالجسم.
  • عدم الاستجابة للعلاج أو عودة المرض.

خيارات علاج سرطان الأطفال:

  • العلاج الجراحي؛ بغرض التخلص من الورم.
  • العلاج الكيميائي؛ وهي أدوية كيميائية تعمل على قتل الخلايا السرطانية.
  • العلاج الإشعاعي باستخدام أشعة عالية الطاقة مثل أشعة إكس.
  • زراعة خلايا الجذع وذلك بواسطة نقل نخاع العظم، ويمكن أن يؤخذ من جسم المصاب أو من متبرع.

الوقاية:

  • تجنب تعريض الطفل للأشعة بشكل مكثف.
  • الاهتمام بتغذية الطفل لرفع مناعته.
  • إذا كان الطفل يعاني من متلازمة أو خلل جيني وراثي، يلزمه المتابعة بشكل دوري مع طبيب الوراثة.

سلامة الطفل

سلامة الطفل في السيارة

أهمية مقعد الطفل في السيارة؛ تسبب الحوادث المرورية وفيات الكثير من الأطفال كل عام، فقد ازدادت الحوادث منذ عام 2015 وقد يعود ذلك لعدة أسباب (مثل تشتت السائق)، حيث يصعب منع حدوثها إذا كان السائق يستخدم الأجهزة الذكية أثناء القيادة، حتى وإن كانت قيادة الشخص سليمة فإن ذلك لا يعني أن السائقين الآخرين كذلك.
إن التزام الطفل بالجلوس في المقاعد الخلفية، واستخدام المقعد المخصص له في السيارة والمناسب لعمره وكذلك تركيبه بشكل صحيح يساعد على حمايته، ويقلل من احتمالية إصابته، ويمنع حدوث الإصابات الخطيرة عند حصول الحوادث المرورية، حيث أن الأطفال هم أول ضحايا هذه الحوادث.

أنواع مقاعد الأطفال في السيارة: 

يختلف نوع المقعد بحسب عمر ووزن الطفل ونوع السيارة، وتشمل أنواع مقاعد الأطفال:

نوع مقعد السيارة المناسب
الفئة العمرية
الوزن
مقعد الرضيع المواجه للخلف
من الولادة إلى 6-9 أشهر
0-10 كلجم
مقعد الرضيع المواجه للخلف
من الولادة إلى 12-15 أشهر
0-13 كلجم
المقعد القابل للتحويل ​
من الولادة إلى 4 سنوات
0-18 كلجم
المقعد القابل للتحويل ​
من الولادة إلى 6 سنوات
0-25 كلجم
المقعد المواجه للأمام
9 أشهر إلى 4 سنوات
9-18 كلجم
المقعد المواجه للأمام
9 أشهر إلى 11 سنة
9-36 كلجم
كرسي السيارة الداعم
4 – 6 سنوات
15 – 25 كلجم
كرسي السيارة الداعم
4 – 11 سنة
15 – 36 كلجم
الوسادة الداعمة
6 – 11 سنة
22 – 36 كلجم
الوسادة الداعمة
4 – 11 سنة
15 – 36 كلجم

إرشادات عند اختياره:

  • لا يوجد ما يسمى "أفضل" أو "أكفأ" مقعد، فجميعها تعتمد على عمر وحجم الطفل، وكذلك التركيب الصحيح والاستخدام بشكل مناسب.
  • ارتفاع سعر المقعد لا يعني بالضرورة أنه الأفضل.
  • ينصح بأن تكون البطانة داعمة للرأس؛ لضمان راحة الطفل خاصة أثناء السفر.
  • التأكد من قابلية القماش على امتصاص الرطوبة، وإمكانية نزعه وتنظيفه.
  • وجود المظلة يحمي الطفل من أشعة الشمس.
  • أن يكون سهل النزع والتركيب في عربة الطفل.

التنمية ورعاية الطفولة المبكرة

وضعت وزارة التعليم أساسيات التنمية البدنية، والاجتماعية، والعاطفية، والذهنية، للطلاب وتطورها بشكل متزامن، في وقت مبكر من مرحلة الطفولة الواقعة بين سن ٣-٨ سنوات، وتعتمد تلك العملية في كل مرحلة على القدرات التي حققها الطفل في المرحلة السابقة؛ وجاءت تلك السياسات لتلمس الحاجات الخاصة للمتعلمين الصغار، والارتقاء بمستويات الأداء وتطوير الخطط لبناء، وتشكيل مؤسسي لدخول الطفل وتهيئته لمراحل التعليم الأعلى.
وجاء في الدليل التنظيمي للوزارة الصادر بقرار مجلس الوزراء رقم ( 511 ) وتاريخ 2-9-1440 هـ، :"إن الهدف العام من عمل الإدارة العامة للطفولة المبكرة التابعة لوكالة التعليم العام يرتكز على العمل على توفير خدمات تعليمية مميزة للأطفال (من سن 3 وحتى الصف الثالث الابتدائي)، ومتابعة أداء مرحلة الطفولة المبكرة وفقاً للمؤشرات المعتمدة لتهيئة الطلبة للالتحاق بالتعليم الأساسي".

المبادرات

  • تطوير رياض الأطفال، والتوسع بخدماتها لتشمل جميع مناطق المملكة، لتحقيق الهدف الإستراتيجي "ضمان التعليم الجيد المنصف، والشامل للجميع، وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع" من خلال المؤشر "نسب القيد الإجمالية في رياض الأطفال" التي من أهم أهدافها رفع نسبة التحاق الأطفال في رياض الأطفال من 17 % إلى 95% في عام 2030.​
  • مبادرة الطفولة المبكرة "المكاسب السريعة" التي تستفيد من الموارد المادية، والبشرية، والمالية في تحقيق رفع نسبة الالتحاق بالصفوف الأولية من خلال إسناد تدريس البنين والبنات لمعلمات مع بداية العام الدراسي 1441 هـ.

المشاريع

  • تأسيس قناة تلفزيونية تختص بفئة الأطفال لدعم توجهات وزارة التعليم.
  • مراجعة وتطوير اللوائح، والأنظمة الخاصة بمرحلة الطفولة المبكرة.
  • تعزيز ورفع مهارات التربويات في الطفولة المبكرة.
  • افتتاح وبناء مجموعة من المدارس (رياض أطفال – طفولة مبكرة)
  • إعداد دراسات تدعم مبادرات ومشاريع الإدارة العامة للطفولة المبكرة .
  • تجويد بيئات التعلم في رياض الأطفال باستخدام "مقياس الإيكرز" أو بما يعرف بـ " مقياس أثر البيئة في الطفولة المبكرة على الطفل"، وفق منهجية علمية باستخدام أداة علمية مقننة، من خلال الشراكة مع جامعة الملك عبدالعزيز للتعرف على السلوك الموجه نحو جودة البيئة التربوية لرياض الأطفال الحكومية، والأهلية.
  • برنامج السلامة الشخصية لحماية الطفل من الإيذاء بالتعاون مع "الأجفند" و"اليونسيف"؛ بهدف تعزيز قيم ومهارات السلامة الشخصية لدى الأطفال، والقائمين على تربيتهم من معلمات وأولياء أمور من خلال توفير بيئة تربوية صحية تسهم في تنمية المهارات الوقائية لمختلف أنواع الإيذاء والإهمال.
  • برنامج تثقيف الأم، والطفل؛ بهدف مساعدة الأم على إكساب طفلها المهارات الأساسية (عقلية، جسمية، عاطفية اجتماعية) بما يتوافق وخصائصه النمائية بعمر الخمس سنوات، وهو برنامج:

    تثقيفي: لدعم الأم ومساندتها في تربية أطفالها.

    تعويضي: للأطفال الذين لم يتمكنوا من الالتحاق برياض الأطفال.

    معايير التعلم المبكر النمائية لمرحلة رياض الأطفال للفئة العمرية المبكرة (3-6) سنوات في المملكة العربية السعودية: حيث تساعد تلك المعايير المؤسسات والفئات ذات العلاقة المباشرة بتربية الطفل، وتعليمه على إدراك التوقعات لما يجب أن يعرفه الطفل، وقادراً على القيام به، وهذه الوثيقة هي دليل وصفي لجملة من التوقعات لما لدى الأطفال من معرفة وسلوكيات ومهارات ستسهم في بناء شخصية الطفل في مراحل التعلّم اللاحقة ليكون مواطناً صالحاً ومنتجاً وفعالاً في مجتمعه.

تعليم الأطفال

يعـد قطـاع التعليم من أبرز القطاعات التي حظيت باهتمام الدولة لأهميته في مجال تنمية الموارد البشرية وزيادة إنتاجيتها ومواكبة التطورات العلمية والتقنية، وتأكيداً لهذا الاهتمام فقد نصت المادة (30) من النظام الأساسي للحكم
عـلى (توفر الدولة التعليم العام ... وتلتزم بمكافحة الأمية) كما نصت المادة (29) من النظام نفسه (ترعى الدولة العلوم والأدب والثقافة وتعنى بتشجيع البحث العلمي وتصون التراث الإسلامي والعربي وتسهم في الحضارة العربية والإسلامية
والإنسانية).
وقـد تضمنت خطط التنمية التركيز على جودة النوعية في التعليم العام وزيادة الطاقة الاستيعابية لعدد الطلاب، حيث جاء في الأساس الاستراتيجي الثامن من خطة التنمية السابعة ١٤٢٠/١٤٢٥( ٢٠٠٠/٢٠٠٤ ،)أن تطوير مخرجات
التعليم بما يتفق مع الشريعة الإسلامية، واحتياجات المجتمع المتغيرة، ومتطلبات التنمية تتم عن طريق ما يلي:

  • وجوب التعليم بالنسبة للمرحلة الابتدائية للبنين والبنات.
  • تحديـث وتطوير المناهج الدراسية وطرق تدريسها ورفع مستوى المعلمين وتطوير وسائل التعليم لتلبية

احتياجات المجتمع الفعلية.

  • معالجة مشكلة التسرب الدراسي في مراحل التعليم كافة.
  • زيادة الاهتمام العلمي والتطبيقي في الجامعات ومراكز البحوث.
  • الاهتمام بأوجه النشاط اللاصفي في مراحل التعليم جميعها.
  • التأكيد على تكامل ومرونة قنوات وروافد التعليم.

واستهدفت استراتيجية التنمية لقطاع التعليم العام خلال خطة التنمية السابعة إلى تحقيق نمو نوعي وكمي متميز
من خلال الأهداف والسياسات والبرامج التالي:

الأهـداف

  • إتاحة فرص التعليم لكل مواطن في سن التعليم.
  • الارتقاء بمستوى التعليم العام كماً ونوعاً.
  • الارتقاء بمستوى التنظيم والإدارة.
  • تنمية القوة البشرية الوطنية.
  • العناية بالتعليم والتدريب المهني للطالبات والتوسع في افتتاح معاهد ثانوية مهنية.
  • القضاء على الأمية وتكثيف برامج تعليم الكبار ومحو الأمية.
  • تنشيط الحركة الثقافية والنشاط العلمي وغير الصفي.
  • النهوض بمستوى برامج التربية الخاصة للطلاب والطالبات من ذوي الحاجات الخاصة (المعوقين).
  • التأكيد على أهمية الرعاية والعناية بالموهوبين والمتفوقين.
  • إنشاء المشروعات والمرافق التعليمية وتحسين القائم منها وتفعيل مشاركة القطاع الخاص في التمويل.

السياسات

  • تحسين الكفاءة الداخلية عن طريق تطبيق نظام الترفيع التلقائي بين الصفوف الأولى من المرحلة الابتدائية مع المحافظة على النوعية والمستويات والمعايير التربوية.
  • تحسين نوعية التعليم عن طريق تقويم المناهج الدراسية وطرق التدريس وتطويرها بما يلائم متطلبات التنمـية، والاسـتفادة مـن مراكز البحوث المتخصصة في هذا المجال، مع التأكيد على أهمية التدريب المستمر للمعلمين والمعلمات.
  • تعزيز إدخـال مادة علوم الحاسب الآلي في المرحلة الثانوية ودراسة تعميمها على المرحلتين الابتدائية والمتوسطة.
  • التوسع في برامج التعليم لمرحلة الحضانة ورياض الأطفال، وتشجيع القطاع الخاص للإسهام في افتتاح دور للحضانة والتوسع فيها.
  • ترشيد الإنفاق على التعليم من خلال تحسين الكفاءة التنظيمية ورفع مستوى أداء العاملين، ومعالجة معوقـات الكفاءة الداخلية، وخفض متوسط عدد السنوات التعليمية، وزيادة استخدام تقنيات التعليم الحديثة، ودعم دور القطاع الخاص.
  • تحسـين الإدارة التعليمية وتطويرها عن طريق اختيار الكفاءات المتميزة وتكثيف الدورات التدريبية اللازمة.
  • تفعيـل دور القطـاع الخـاص في تمويل إنشاء المباني والمرافق التعليمية المدرسية، واستكمال اللوائح الخاصة بفتح المجال لقبول الهبات والتبرعات.
  • والمشاركة في إعـداد دراسات تقويمية لبرامج التعليم لمعرفة مدى تحقيقها للأهداف التي وضعت من أجلها.
  • تطويـر الوعـي لدى الطلاب بأهمية الخدمات التطوعية وحثهم على المشاركة فيها، وتنظيم دورات تدريبية لزيادة قدراتهم وتنمية مهاراتهم.

تسجيل الأطفال في المدارس هنا

حماية الأطفال من محتوى الانترنت

في هذه الأيام يستطيع الأطفال الدخول إلى شبكة الإنترنت وتصفح المواقع من أماكن عدة، مثل: البيت، المدرسة، عند الأصدقاء، المكتبات، أماكن التجمعات العامة التي توفر خدمة الإنترنت، أو حتى عن طريق أجهزة الهاتف المحمولة المتوافقة مع هذه الخدمة.
وهذه الإمكانية الواسعة للدخول إلى الشبكة هو ما يجعلك تحرص على تعليم طفلك وتحذيره من مخاطر الإنترنت، وطرق الإستخدام الآمنة له، كما تفعل مع بقية الأمور الخطرة مثل النار والمياه والطرق والمركبات وغيرها، وأن الاستعداد لذلك سوف يقلل من الخطر الذي قد نواجهه عند الاستخدام السيء للإنترنت.
العديد من الآباء يعتقدون أن أطفالهم يعرفون أكثر منهم في استخدام الإنترنت، ولكن يمكن توضيح ما يمكن أن يقوم به الأطفال بمساعدة آبائهم عند استخدامهم للإنترنت في الآتي:

  • إيجاد قائمة بالمواقع الجيدة للأطفال، وتجهيزها للدخول إليها مباشرة من قبلهم.
  • مراقبة الأطفال عن قرب ومتابعة المواقع التي يزورونها.
  • حصر التراسل عبر البريد الإلكتروني على مجموعة معروفة من أصدقاء الطفل وأقاربه.
  • التعريف بمخاطر المشاركة في غرف المحادثة أو المجموعات غير النظامية.
  • المناقشة المستمرة مع الطفل حول منافع استخدام الانترنت ومخاطره.
  • تفعيل المراقبة الذاتية لدى الطفل وتزويده بالمعلومات والطرق الكافية والواضحة؛ ليتمكن من التصفح بأمان.
  • تفعيل دوره في تعريف باقي أفراد الأسرة بما يكتسبه من معرفة من خلال الانترنت، ومشاركة المعلومات المفيدة والنافعة، والتحذير من المخاطر التي يكتشفها.

بعض المخاطر التي قد يواجهها الأطفال

الاطلاع على المواد غير الملائمة

إن المواد الإباحية والخليعة وكذلك المواد المتعلقة بالعنف وتنمية الكره والبغض، كلها تشكل خطرًا كبيرًا على الأطفال، يجب الكشف عنها ومراعاتها، إذ أن هذه المواد يمكن مشاهدتها عبر الشبكة أو عن طريق المراسلة عبر البريد الإلكتروني، أو المجموعات، أو شبكات مشاركة الملفات، ومثل هذه المواد قد يتعرض لها الطفل صدفة، أو نتيجة الإهمال عند البحث عن المحتوى التعليمي، أو الأماكن أو الأشخاص، أو أي موضوع آخر؛ لذلك يجب أن يكون الأطفال على دراية بآليات البحث والتصفح الآمن، وعلى الآباء معرفة ما يجب عمله عند اكتشاف ما هو ضار أو غير قانوني.

الخطر الملموس

من المحتمل أن يتصل الأطفال بمن ينتحلون شخصيات غير شخصياتهم، سواء أكان ذلك عبر الإنترنت، أو عن طريق مقابلتهم مباشرة، حيث يمكن أن يبدأ الاتصال فيما بينهم عن طريق غرف المحادثة، أو البريد الإلكتروني أو غيرها، ومن ثم يتم ترتيب اللقاء المباشر بهم، لذلك من الضروري تحذير الطفل من أن يزود أي شخص يتصل به بأي معلومة خاصة أو سرية.

المواد الدعائية والتسويقية غير المرغوب بها

التجارة عبر الإنترنت في ازدياد واضح، وذلك عبر الشبكة أو البريد الإلكتروني، كما توجد العديد من ألعاب المقامرة التي تهدف إلى سلب الأموال بشتى الطرق، كما تنتشر ظاهرة المواقع الكاذبة (تعرف بمواقع التصيد) التي تنتحل أسماء المصارف ومواقعها، وتطلب من الطفل رقم بطاقة الائتمان وغيرها من المعلومات، مما قد يعرض الأطفال أو ذويهم لخطر مالي كبير.

المواد الاستغلالية

تطلب بعض المواقع من المتصفح تعبئة نماذج تحتوي على بعض معلوماتهم، مثل الاسم، عنوان البريد الإلكتروني، أو حتى رقم الهاتف وعنوان المنزل، ومن ثم يتم استغلال هذه المعلومات بإرسال مواد دعائية، أو فيروسات أو غيرها.

خصوصية المعلومات الشخصية

كما أنك لن تعطي معلوماتك الشخصية لأي شخص في الطريق، فيجب عليك تطبيق ذلك تماماً عند استخدامك الإنترنت، وهذا الأمر ينطبق أيضاً على الأطفال، إذ يجب التشديد عليهم بذلك، ولو أن الطفل قام بتزويد أحد المواقع بأي معلومات خاصة مثل موقع المنزل أو بريده الإلكتروني، أو قام بوضع بعض صوره الخاصة، فإن ذلك سيشكل خطراً كبيراً، إما بالضرر المباشر له، أو إرسال المواد الإباحية أو الفيروسات إليه أو جعله فريسة لمواقع التصيد.

لمواجهة تلك المخاطر يجب اتباع أربع طرق

  • تعليم الطفل.
  • تشجيعه ودعمه.
  • تأمين جهاز الحاسب الآلي وحمايته.
  • الإشراف والمراقبة.

وباتباعها؛ فإنك ستجد أفضل النتائج بمشيئة الله، إذ إن الهدف لا يقتصر على حماية طفلك فحسب، بل تعليمه كيفية مواجهة هذه المخاطر.

تقنية الإنترنت عبر الهاتف المحمول

الكثير من الآباء يوفرون الهواتف المحمولة لأطفالهم لأهداف أمنية، ومن أهمها أن يكونوا دائماً على اتصال بهم، ولكن القليل منهم يكون على دراية بالمخاطر التي تحيط بالطفل عند توفر هذه التقنية معه في أي مكان وزمان.
فهذه التقنية في تطورها المتسارع أصبحت تتخطى ما عرف عنها فهناك العديد من الهواتف المحمولة توفر خدمة الاتصال بالإنترنت عبر شبكات اتصال الجيل الثالث، مما يسمح بتصفح الإنترنت بمحتواه النصي أو الصوتي، أو الصور الثابتة والمتحركة، وتتوفر هذه الأجهزة بين أيدي الأطفال بسهولة، نظراً لكثرتها وتعدد خدماتها ومناسبة سعرها في بعض الأحيان.
وهكذا أصبح الإنترنت مكاناً عاماً يمكن الدخول إليه في أي وقت، وأي مكان، مما يشكل خطراً واضحاً على الأطفال، وتظهر خطورته الخاصة إذا لاحظنا التالي:

  • أن الآباء لا يستطيعون معرفة وقت الدخول إلى الإنترنت، ولا المواقع التي تم تصفحها من قبل الطفل، مما يؤدي إلى صعوبة الإشراف إن لم يّكن استحالته.
  • أن الهاتف المحمول يعمل دائماً، مما يمكن الطفل من استخدامه في أي وقت.
  • أن المحمول يمكن الطفل من التنقل به الي أي مكان، سواء داخل البيت أو خارجه.
  • سهولة دخول الطفل للمحتوى غير المرغوب به.
  • سهولة استغلال الطفل، مما يمكن بعض الأشخاص أو الجهات المشبوهة من طلب معلومات سرية وصور خاصة، أو إرسال المواد الدعائية والتسويقية غير المرغوب بها.

بعض الأسباب التي أدت إلى تزايد عدد الأطفال الذين يقتنون الهاتف المحمول

  • حب التملك الطبيعي لدى الطفل.
  • الخصوصية، فالطفل يمكنه استخدامه في حفظ ما يخصه، وفي الاتصال بمن يريد.
  • إمكانية حفظ الملفات النصية والصوتية والصور الثابتة والمتحركة وتناولها مع أصدقائه.
  • سهولة الاتصال، خاصة وأن الطفل بطبيعته محب للتواصل مع الأصدقاء.
  • مناسبة السعر.
  • الخدمات المتوفرة، مثل الألعاب والكاميرات الرقمية والراديو، ووحدات تخزين الملفات.

عشرة أمور يمكنك عملها لإبقاء الطفل في مأمن من مخاطر الهاتف المحمول:

  1. معرفة جميع مواصفات الجهاز الذي ستشتريه لطفلك، والسؤال عن كيفية إلغاء الخدمات التي لا ترغب بأن يستخدمها طفلك.
  2. التأكد من مناسبة الجهاز لعمر الطفل وخبرته.
  3. الدراية التامة بالتقنيات التي سيستخدمها طفلك عبر الهاتف المحمول، سواء أكان لوحده أم مع أصدقائه.
  4. لا توفر الهاتف المحمول لطفلك بمجرد أن يطلبه، بل لابد أن تكون هناك حاجة ملحة لذلك، كما يجب أن تكون على دراية بالمخاطر التي قد يواجهها.
  5. وضع نظام عائلي يضمن عدم تعدي الحدود الزمنية والمادية لاستخدام الجهاز.
  6. توعية الأطفال بكل ما يتعلق باستخدام الجهاز سواء أكان ذلك في تصفح الإنترنت أم في الاتصال أو غير ذلك، ومشاركة المسؤولية في التحكم بالتكاليف المادية لهذه الخدمات.
  7. لا تستخدم كروت الشحن المسبقة الدفع، إذا كنت تريد مراقبة استخدام طفلك.
  8. د يتمكن بعض الأشخاص من الدخول إلى الهواتف المحمولة عبر تقنية البلوتوث؛ لذا يجب ضبطها على وضعية عدم الظهور.
  9. استخدام الرقم السري لتشغيل الهاتف المحمول، وذلك لحمايته من الاستخدام غير المصرح به، وتأكد من حفظ هذا الرقم في مكان سري آمن.
  10. تأكد من حفظ الرقم التسلسلي لجهازك، وذلك لكي يتم التعرف عليه من قبل الشرطة في حالة السرقة.

اجعل طفلك خبيراً في استخدام الإنترنت بأمان

استعن بالإرشادات التالية لتوجيه طفلك:

اعمل
لا تعمل
كن حذراً دائماً عند استخدامك لغرف المحادثة، واسأل والديك عن إمكانية الدخول إليها.
لا تزود أي شخص تقابله عبر الإنترنت بأي عناوين اتصال أو معلومات خاصة
اترك غرف المحادثة حالاً، عندما يقول شخص كلاماً غير مريح، أو مربك، وتأكد من إخبار والديك.
لا ترسل صورتك، ولا معلومات البطاقة الائتمانية، أو المعلومات البنكية لأي شخص
احتفظ دائماً بأرقامك السرية ولا تفصح بها لأي شخص
لا ترتب لأي لقاء مع أي شخص عبر الإنترنت إلا بعد إخبار والديك
ابتعد عن كل المواقع التي تحدد بأنها لمن هم فوق 18سنة، فهذا التحذير وضع لحمايتك
لا تفتح أي مرفق في البريد الإلكتروني، إلا إذا كان مرسلاً من شخص معروف لديك
تذكر: إذا عرض عليك أحدهم عرضاً جيداً عبر الإنترنت فإنه غالباً ما يكون خدعة.
لا تستجب لأي طلب أو رسالة، إذا لم تفهم معناها واسأل والديك عنها مباشرة

دليل حماية الاطفال من مخاطر شبكة الانترنت

حماية وتمكين الأطفال في العالم السيبراني

مبادرة الأمير محمد بن سلمان لحماية الأطفال في العالم السيبراني تهدف إلى تعزيز الحماية والوعي بالأمن السيبراني من خلال تقوية ودعم الأطفال والآباء والمعلمين وصناع القرار حول العالم للتوعية بالمخاطر والتهديدات السيبرانية.

التحديات:

  • التنمر الإلكتروني.
  • تزايد استهداف الأطفال الكترونيًا.
  • انتحال الشخصية.
  • التحرش الالكتروني.
  • التأثير الفكري.

التطلعات:

  • تعزيز أمن الفضاء السيبراني للأطفال، ولحمايتهم في الفضاء السيبراني.
  • رفع مستوى التوعية للأطفال والآباء فيما يتعلق بالمحتوى المشبوه على الانترنت وإيضاح المخاطر في الفضاء السيبراني.
  • التعاون لتطوير أفضل الممارسات، وتطوير السياسات، ودعم التنفيذ من خلال تقييم مستوى الوعي لدى الأطفال عالمياً.
  • إطلاق البرامج التدريبية، ودعم صناع القرار والمعلمين لاستخدام أفضل ممارسات حماية الأطفال على الانترنت.

الوقاية من العنف الأسري

العنف الأسري

هو سلوك عدواني يتجاوز به الجاني ما له من ولاية أو وصاية أو مسؤولية، ويُقصد هنا بالسلوك العدواني كل شكل من أشكال إساءة المعاملة الجسدية أو متجاوزًا ما له من ولاية أو وصاية أو إعالة أو سلطة النفسية أو الجنسية أو التهديد بها، يرتكبه أحد أفراد الأسرة أو من في حكمهم ضد فرد من أفراد الأسرة أذى مادي أو نفسي، وقد يحدث العنف الأسري بشكل مقصود أو غير مقصود أملته مواقف الإحباط أو الغضب أو الانفعال أو الدفاع ى أو مسؤولية، وينتج عنه عن الذات والممتلكات، أو الرغبة في الانتقام أو السيطرة أو الحصول على مكاسب معينة، ويحدد التجاوز هنا من خالل الرجوع إلى الشرع والأنظمة والقوانين والمواثيق الدولية التي تقر وتحدد مدى التجاوز الذي وقع من جانب الجاني على المجني عليه. ويترتب على العنف الأسري عدة أنواع من الضرر والأذى في الوقت الراهن أو في المستقبل، وله أنواع وأشكال عدة، أما عن نطاق العنف الأسري فيكون داخل إطار الأسرة، ويشمل الأسر البديلة والمدرسة
والدور الإيوائية (نظام الوقاية من العنف واالستغالل واإليذاء األسري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية).
إن مشكلة العنف الأسري بدأت بالتزايد والتعاظم في حياتنا المعاصرة، وأخذت الكثير من الأسر والعوائل السعودية تُعاني من تداعيات وآثار العنف الأسري، وما ينتج عنه من سلبيات تهدد الكيان الأسري بالتفكك والضعف والانهيار مما ينعكس سلبًا بدوره على سالمة البنية االجتماعية.
والإسلام يرفض العنف بكافة أشكاله وألوانه بما في ذلك العنف الأسري الذي يُعد من أشد أنواع العنف رفضا في الإسلام؛ كونه يقع على الأقربين الذين مرتبطا ببرهم وصلتهم، والإسلام يربي أتباعه على إتباع منهج الرفق والتسامح والرحمة، والتحلي أوصى بهم الدين الحنيف، بل وجعل دخول الجنة بالأخلاقيات والآداب الحسنة، واحترام حقوق الناس المادية والمعنوية.
والمتأمل آليات القرآن الكريم؛ يجد الكثير من الآيات الشريفة التي تدعو إلى الرحمة والصفح واللين والعفو والسالم، وكلها مفردات تدل على المنهج الراقي الإنسانية الإسلامية. ونجد في المقابل أن تعاليم اإلسالم وتوصياته تحرم وتنهى عن الاعتداء والتجاوز والظلم والإكراه والقسوة ضد الآخرين بما فيهم أقرب الناس إليه، وهم أفراد عائلته وأسرته.

أنواع العنف الأسري في المجتمع السعودي:

  • العنف الجسدي
  • العنف النفسي والعاطفي
  • العنف الجنسي
  • العنف اللفظي
  • العنف المالي والاقتصادي
  • الإهمال
  • العنف الثقافي والاجتماعي
  • العنف الإلكتروني

تقديم بلاغات العنف الأسري من خلال التواصل عبر

الإتصال على: 1919
مركز البلاغات: تويتر
البريد الالكتروني: 1919@hrsd.gov.sa

حماية الأطفال من تشغيل الأحداث

ينص الباب العاشر من نظام العمل السعودي في شأن تشغيل الأحداث على الآتي:

المادة الحادية والستون بعد المائة

لا يجوز تشغيل الأحداث في الأعمال الخطرة أو الصناعات الضارة، أو في المهن والأعمال التي يحتمل أن تعرض صحتهم أو سلامتهم أو أخلاقهم للخطر، بسبب طبيعتها أو الظروف التي تؤدى فيها. ويحدد الوزير بقرار منه الأعمال والصناعات والمهن المشار إليها.

المادة الثانية والستون بعد المائة

لا يجوز تشغيل أي شخص لم يتم الخامسة عشرة من عمره ولا يسمح له بدخول أماكن العمل، وللوزير أن يرفع هذه السن في بعض الصناعات أو المناطق أو بالنسبة لبعض فئات الأحداث بقرار منه.
استثناء من الفقرة (1) من هذه المادة يجوز للوزير أن يسمح بتشغيل أو عمل الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين ( 13 - 15 ) سنة في أعمال خفيفة، يراعى فيها الآتي:
1/2 - ألا يحتمل أن تكون ضارة بصحتهم أو نموهم.
2/2 - ألا تعطل مواظبتهم في المدرسة واشتراكهم في برامج التوجيه أو التدريب المهني، ولا تضعف قدرتهم على الاستفادة من التعليم الذي يتلقونه.

المادة الثالثة والستون بعد المائة

يحظر تشغيل الأحداث أثناء فترة من الليل لا تقل عن إثنتي عشرة ساعة متتالية إلا في الحالات التي يحددها الوزير بقرار منه.

المادة الرابعة والستون بعد المائة

لا يجوز تشغيل الأحداث تشغيلًا فعلياً أكثر من ست ساعات في اليوم الواحد لسائر شهور السنة، عدا شهر رمضان فيجب ألا تزيد ساعات العمل الفعلية فيه على أربع ساعات.
وتنظم ساعات العمل بحيث لا يعمل الحدث أكثر من أربع ساعات متصلة، دون فترة أو أكثر للراحة والطعام والصلاة، لا تقل في المرة الواحدة عن نصف ساعة، وبحيث لا يبقى في مكان العمل أكثر من سبع ساعات. ولا يجوز تشغيل الأحداث في أيام الراحة الأسبوعية أو في أيام الأعياد والعطلات الرسمية والإجازة السنوية. ولا تسري عليهم الاستثناءات التي نصت عليها المادة السادسة بعد المائة من هذا النظام.

المادة الخامسة والستون بعد المائة

على صاحب العمل قبل تشغيل الحدث أن يستوفي منه المستندات الآتية:

  • بطاقة الهوية الوطنية أو شهادة رسمية بميلاده.
  • شهادة باللياقة الصحية للعمل المطلوب، صادرة من طبيب مختص، ومصدق عليها من جهة صحية.
  • موافقة ولي أمر الحدث.

ويجب حفظ هذه المستندات في الملف الخاص بالحدث.

المادة السادسة والستون بعد المائة

على صاحب العمل أن يبلغ مكتب العمل المختص عن كل حدث يشغله خلال الأسبوع الأول من تشغيله، وأن يحتفظ في مكان العمل بسجل خاص للعمال الأحداث يبين فيه اسم الحدث وعمره والاسم الكامل لولي أمره ومحل إقامته وتاريخ تشغيله.

المادة السابعة والستون بعد المائة

لا تسري الأحكام المنصوص عليها في هذا الباب على العمل الذي يؤديه الأطفال والأحداث في المدارس لأغراض التعليم العام أو المهني أو التقني، وفي مؤسسات التدريب الأخرى، ولا تسري على العمل الذي يؤديه في المنشآت الأشخاص الذين بلغوا سن أربع عشرة سنة على الأقل إذا كان هذا العمل ينفذ وفقاً لشروط يقررها الوزير، وكان العمل يشكل جزءاً أساسياً من الآتي:

دورة تعليمية، أو تدريبية، تقع مسؤوليتها الرئيسية على مدرسة، أو مؤسسة تدريب.
برنامج تدريبي ينفذ قسمه الأكبر، أو كله في منشأة إذا كانت الجهة المختصة قد أقرته.
برنامج إرشادي، أو توجيهي، يرمي إلى تسهيل اختيار المهنة، أو نوع التدريب.

رعاية الأطفال الأيتام ومجهولي الأبوين

عنيت المملكة العربية السعودية منذ نشأتها بأمر الأيتام ونهضت برعايتهم أيما نهوض، وامتدت هذه العناية وتأكدت دعائمها وأُسندت مسؤولية متابعة أوضاع الأيتام وتلمس حاجاتهم والأخذ بأيديهم لما يكفل لهم كرامتهم ويحقق اعتمادهم على أنفسهم.

وتعد الإدارة العامة لرعاية الأيتام بوكالة الوزارة للرعاية الاجتماعية والأسرة هي المسؤولة والمشرفة على كافة شؤون الأيتام ورعايتهم، وتهدف إلى العمل من أجل وضع السياسات العامة لرعاية الأطفال الأيتام ومن في حكمهم والفئات الاجتماعية ذات الظروف الخاصة من مجهولي الأبوين وشمولهم بالرعاية والتربية والإصلاح وفقاً لمبادئ الشريعة الإسلامية السمحة بأساليب علمية حديثة من خلال الدور والمؤسسات الإيوائية، أو متابعة رعايتهم داخل الأسر الكافلة أو الصديقة، وتقدم الإدارة العامة لرعاية الأيتام خدماتها عبر إدارتين فنية متخصصة هي إدارة شؤون الأيتام، وإدارة الرعاية الإيوائية.

يندرج تحتها:

1. إدارة شؤون كفالة الأيتام

تنهض إدارة شؤون كفالة الأيتام على الإيمان والاقتناع الراسخ بأن جو الأسرة الطبيعية هو المجال الملائم لرعاية الطفل اليتيم أو الطفلة اليتيمة من النواحي الاجتماعية النفسية والعقلية، ونشأته النشأة السليمة، والنظر إلى الإلحاق بأحد الفروع الإيوائية على أنه آخر الحلول العملية وآخر مرحلة من مراحل رعاية اليتيم عندما يثبت البحث الاجتماعي عدم توفر هذا الجو الأسري لرعاية الطفل أو الطفلة اليتيمة لدى أحد أقاربهم أو أي أسرة كافلة، كما تشرف هذه الإدارة على نظام الأسر الكافلة ونظام الأسرة الصديقة.
وتعنى إدارة شؤون كفالة الأيتام بدراسة طلبات الكفالة وفقاً للشروط والأنظمة الخاصة بذلك.

برنامجا الأسر الكافلة والأسر الصديقة اللذان تشرف عليهما الإدارة:

  • برنامج الأسر الكافلة:

وهو قيام أسرة برعاية طفل يتيم من الأيتام التي تشرف عليهم الوزارة رعاية كاملة ودائمة تحقق له الأمان النفسي والإشباع العاطفي، وتكسبه العادات والقيم الاجتماعية المثلى، حيث يكون الطفل اليتيم فرداً من الأسرة وفق الضوابط الشرعية المنظمة لهذا الأمر.

  • برنامج الأسرة الصديقة:

وهو برنامج يهدف إلى تعويض الأطفال الأيتام الذين لم تسنح الفرصة لاحتضانهم بأن يسلموا للأسر الراغبة في رعايتهم رعاية جزئية وفق نظام تقوم بموجبه إحدى الأسر الطبيعية في المجتمع بالارتباط بواحد أو أكثر من الأطفال الأيتام المقيمين في إحدى الدور الاجتماعية الإيوائية التابعة لوكالة الرعاية والتنمية الاجتماعية بهدف استضافته لديها خلال فترة محددة مثل فترة الإجازات ( الأعياد أو نهاية الأسبوع أو الإجازة الصيفية ) ثم يعاد الطفل بعد انتهاء الإجازة أو الفترة المحددة إلى الدار أو المؤسسة التي يقيم فيها.

ومن أهم أهداف إدارة شؤون كفالة الأيتام استقبال طلبات الأسر الراغبة في كفالة هذه الفئة والراغبة في الأجر والثواب من الله التي لديها القدرة والكفاءة لرعاية الأطفال الأيتام وتعويضهم عن فقدهم لوالديهم، حيث الفرصة متاحة للأسر الكريمة التي ترغب في رعاية الأيتام. ويتم اختيار الأسر الكافلة والأسر الصديقة وفق معايير اجتماعية خاصة بحيث يتوفر لديهم المناخ الاجتماعي السليم وعناصر التنشئة الاجتماعية المرغوبة، وتبدي رغبة في القيام برعاية هؤلاء الأطفال ضمن أفراد الأسرة، وبذلك يعهد إليها رعاية وتربية فئات الأيتام ومن في حكمهم، ويخضع هؤلاء الأطفال للإشراف والمتابعة المستمرة من قبل فروع الوزارة، وتصرف إعانة مالية عن كل طفل لقاء رعايته يصل مبلغها إلى (2000) ريال شهرياً للأسرة التي تكفل طفل دون سن السادسة من العمر ومبلغ وقدره (3000) ريال شهرياً للأسرة التي تكفل طفل فوق السادسة من العمر (لمن يتقدم بطلبها من الأسر الكافلة)، وفي نهاية مدة الكفالة تصرف للأسرة الكافلة مكافأة قدرها (20.000) ريال عن كل طفل أو طفلة انتهت فترة كفالته.

2. إدارة الرعاية الإيوائية

تعمل إدارة الرعاية الإيوائية على تهيئة الاستقرار الأسري السليم للأطفال المشمولين بالرعاية الإيوائية داخل دور الحضانة ودور التربية الاجتماعية ومؤسسات التربية النموذجية، وإعداد التقارير الإحصائية والفنية والإدارية حول برامج رعاية الطفولة، وتشرف على دور الحضانة الاجتماعية ودور التربية الاجتماعية للبنين والبنات ومؤسسات التربية النموذجية.

    دور الحضانة الاجتماعية

وتعد أولى مراحل رعاية الأيتام، ودور الحضانة الاجتماعية مؤسسات اجتماعية تابعة لوكالة الشؤون الاجتماعية، وتهدف إلى تقديم الرعاية الشاملة للأطفال الصغار من الأيتام ومن ذوي الظروف الخاصة مجهولي الأبوين ومن في حكمهم ممن لا تتوفر لهم الرعاية السليمة في الأسرة أو المجتمع الطبيعي.
وقد هُيئت دور الحضانة الاجتماعية لتوفير المناخ الاجتماعي والنفسي المناسب للأطفال من سن الميلاد حتى تمام السادسة من العمر، إضافة إلى الإيواء الكامل بما يعوض الطفل قدر الإمكان عن غياب الأسرة الطبيعية، حيث يجد الرعاية الصحية والاجتماعية والنفسية والتعليمية والترويحية المناسبة لمثل هذه المرحلة من العمر، وتشرف على هذه الدور إدارة الرعاية الإيوائية إحدى إدارات الإدارة العامة لرعاية الأيتام.

شروط القبول بدور الحضانة الاجتماعية:

  1. لا يقبل في دار الحضانة إلا الأطفال السعوديون الذين لا تتوفر لهم رعاية أسرهم أو أسر بديلة مناسبة.
  2. أن يكون ضمن حالات ذوي الظروف الخاصة من الأيتام أو مجهولي الأبوين ومن في حكمهم، أو من حالات تعاني التفكك الأسري أو وفاة من له حق حضانة الطفل أو إصابته بمرض عقلي أو عصبي أو جسمي مستعصٍ.
  3. أن يكون عمره أقل من سبع سنوات.
  4. أن يكون خالياً من الأمراض المعدية.
  5. موافقة من يتولى رعاية الطفل خطياً على إلحاقه بدار الحضانة بعد ثبوت عجزه عن رعايته.

أوجه الرعاية المناسبة التي تقدمها دور الحضانة الاجتماعية:
أولاً:- الرعاية الشاملة داخل الدار وتشمل:

  1. إيواء الطفل اليتيم والعناية به.
  2. تقديم الغذاء بحسب المعايير الصحية وتحت إشراف طبي.
  3. المتابعة الصحية الدورية على الأطفال والكشف الطبي الوقائي.
  4. المحافظة على نظافة الطفل في بدنه وملابسه.
  5. كسوة الطفل بما يتناسب مع سنه وجنسه بحسب المواصفات التي يعدها المختصون.
  6. توفير المحيط الاجتماعي المناسب والذي يسد بقدر المستطاع النقص الحاصل نتيجة لغياب الأسرة الطبيعية للأطفال.
  7. غرس بذور القيم والتنشئة الإسلامية في الصغار بحسب ما تسمح به سنهم، وتبعاً لتوصيات خبراء التربية.
  8. توفير فرص التعليم التمهيدي للأطفال بحسب ما تسمح به استعداداتهم وأعمارهم لتعويدهم على الاعتماد على النفس وإتاحة الفرصة لهم لاكتشاف وتمييز الصفات الشخصية للآخرين.
  9. إلحاق مجموعة من الأطفال برياض خارجية لتحقيق فرصة الاختلاط بغيرهم من الأطفال لتنمية مداركهم وقدراتهم.
  10. إلحاق الأطفال بالمدارس الابتدائية بعد سن السادسة، وتقديم كل الوسائل الممكنة ليحققوا مستوى جيداً خلال دراستهم.
  11. ادخار مبلغ من المال منذ إيداع الطفل كمكافأة شهرية في حسابه الخاص حتى طي قيده من الدار.
  12. الرعاية النفسية للطفل وتتضمن إجراء الاختبارات النفسية وجلسات النطق حسب نوعية الحالة.
  13. تقديم البرامج التربوية والترفيهية والثقافية للأطفال وإتاحة الفرصة لهم بممارستها بشكل فردي وجماعي تحت إشراف الحاضنات.

ثانياً:- البرامج والأنشطة الداخلية:
تحرص دور الحضانة في مجال النشاط الداخلي على تنمية ما لدى الطفل من خبرات وإكسابه المهارات الاجتماعية والثقافية وغيرها من خلال الأنشطة التي تقوم بتنفيذها للأطفال داخل الدار تحت إشراف الجهازين الإداري والفني بالدار، وتشتمل البرامج والأنشطة الداخلية الألعاب البسيطة وفي الحديقة وممارسة النشاط الرياضي بإشراف الحاضنة و ممارسة نشاط تعليمي تربوي للأطفال من سنتين إلى أربع سنوات بإشراف أخصائية اجتماعية, اضافة إلى مشاركة الأطفال في نشاط المطبخ لمعرفة مسميات العناصر الغذائية الطبيعية, وتنمية النشاط الثقافي بعمل المسابقات الثقافية والتعليمية وعرض نشاط مسرح العرائس وممارسة الانشطة الزراعية وتوفير جو من التنافس بين الأطفال, إضافة إلى تنفيذ الأنشطة الترفيهية وتكون من إعداد الحاضنات وإشراف الأخصائية الاجتماعية للأطفال وإعداد وتنمية قدرات الأطفال الرضع وإلحاق الأطفال من سن 4 - 6 سنوات بالروضة الداخلية بالدار تحت إشراف مشرفة الروضة والمعلمات.

ثالثاً:- البرامج والأنشطة الخارجية:-
وتعتمد على نشاط متنوع يتم تنفيذه في أوقات معينة والهدف منه دمج الأطفال بالمجتمع الخارجي ويشمل ما يلي:-

  1. زيارة المراكز الترفيهية والتجارية، والأسواق الشعبية والمعارض التجارية والفنية والثقافية، وكذا المرافق العامة والمعالم الحضارية، والذهاب إلى المزارع وتنظيم الرحلات الترفيهية الخلوية الهادفة.
  2. حضور بعض المناسبات الاجتماعية كحفلات الزواج.
  3. المشاركة في حفلات الدور الاجتماعية وحفلات المستشفيات الترفيهية.
  4. المشاركة في بعض المعسكرات الداخلية والخارجية التي تنفذها إحدى الدور الاجتماعية التابعة لوكالة الشؤون الاجتماعية وتحت إشرافها.
  5. تنظيم زيارات الأطفال فوق سن السادسة إلى دار التربية الاجتماعية للبنين في نهاية كل أسبوع كإجراء تمهيدي لانتقالهم لقسم الأشبال في الدار.

دور التربية الاجتماعية للبنين والبنات

تهدف دور التربية الاجتماعية إلى إيواء الأطفال - من الجنسين - الأيتام ومجهولي الأبوين ومن في حكمهم وتهيئة المناخ المناسب لتكون الدار بمثابة عائل مؤتمن بديل عن الأسرة الطبيعية، وتقديم الرعاية المتكاملة لهؤلاء الأطفال لنموهم نمواً سليماً وتكيفهم مع أنفسهم ومع مجتمعهم عن طريق دور التربية الاجتماعية للبنين ودور التربية الاجتماعية للبنات.
وتستقبل هذه الدور الأيتام ومن في حكمهم الذين بلغوا السادسة من العمر، وقد هُيئت لإيوائهم ورعايتهم وتربيتهم بحيث تكون أقرب ما يمكن إلى بيت الأسرة الطبيعي.
ويستمر الطلاب بدور التربية الاجتماعية للبنين حتى الثانية عشرة من العمر ومن ثم تستقبلهم مؤسسات التربية النموذجية بعد هذا السن حتى الانتهاء من دراستهم بالمدارس التابعة لوزارة التربية والتعليم، أو إلحاقهم بعمل مناسب، أو تهيئتهم للإقامة في المجتمع الخارجي.
بينما تبقى الطالبات في دور التربية الاجتماعية للبنات إلى أن يتم إعدادهن ليصبحن ربات بيوت قادرات على تهيئة حياة أسرية كريمة.
هذا ويصرف لكل طالب وطالبة بدور التربية الاجتماعية حسب مراحلهم الدراسية، فالطالب والطالبة في المرحلة الابتدائية تكون مكافآتهم الشهرية (500) ريال وطلاب وطالبات المرحلة المتوسطة في دور التربية أو المؤسسة النموذجية تكون مكافآتهم الشهرية (700) ريال . أما طلاب وطالبات المرحلة الثانوية في دور التربية أو المؤسسة النموذجية تكون مكافآتهم الشهرية (900) ريال . أما طلاب المرحلة الجامعية تكون مكافآتهم الشهرية (1200) ريال.

الفئات التي تقبلها دور التربية الاجتماعية:
تقبل دور التربية الاجتماعية الفئات التالية:

  1. يتيم أو يتيمة الوالدين أو أحدهما.
  2. مجهولي الأبوين.
  3. الأطفال من ذوي الأسر المتصدعة.

شروط الالتحاق بدور التربية الاجتماعية للبنين والبنات:

  1. أن يكون المطلوب إلحاقه أو إلحاقها بالدار أحد الفئات السابقة.
  2. أن لا يقل سن الطفل أو الطفلة وقت تقديم طلب الالتحاق عن ست سنوات ولا يزيد على اثنتي عشرة سنة بالنسبة للطلاب فقط.
  3. أن لا تكون له أسرة من أقربائه يمكنها أن تتولى رعايته.
  4. أن تكون الظروف المعيشية المحيطة به تهدد بانحرافه إذا استمر فيها.
  5. أن يثبت البحث الاجتماعي انطباق الشروط وأحقيته في دخول الدار.
  6. أن يكون سليماً من الأمراض المعدية والإعاقات والأمراض النفسية.
  7. يجوز لوزير العمل والشؤون الاجتماعية حق الإعفاء من شرط أو أكثر من شروط القبول عند الضرورة وفي حالات استثنائية خاصة (اليتم - السن - الجنسية).

مؤسسات التربية النموذجية

تعد مؤسسات التربية النموذجية في المملكة العربية السعودية المرحلة التالية لرعاية الأيتام الذكور الذين يتخرجون في دور التربية الاجتماعية بعد حصولهم على الشهادة الابتدائية، وهؤلاء الأيتام هم عادة من الطلبة الممتازين المتفوقين في الدراسة النظرية، وتهدف مؤسسات التربية النموذجية من إيوائهم واحتضانهم إلى توفير فرص الرعاية والتعليم المتوسط والثانوي لهم فيما بعد.

شروط الالتحاق بمؤسسات التربية النموذجية:-
يشترط لقبول الطالب في مؤسسة التربية النموذجية الشروط التالية:

  1. أن يكون يتيم الوالدين أو أحدهما.
  2. أن تقدم دار التربية الاجتماعية التي كان ملتحقاً بها تقريراً يوضح الظروف المعيشية القائمة للطالب التي تستدعي إلحاقه بمؤسسة التربية النموذجية، مع موافاة هذه المؤسسة بكاململف الطالب الخاص بدار التربية الاجتماعية.
  3. أن تتوفر في الطالب الشروط التي تشترطها وزارة المعارف لقبول الطلبة للتعليم المتوسط من حيث السن ومجموع الدرجات في الشهادة الابتدائية.
  4. أن يكون الطالب راغباً في الالتحاق بالتعليم المتوسط، أو المعاهد الفنية أو المهنية.
  5. أن يثبت الفحص الطبي سلامته من الأمراض التي تعوق استفادته من إيوائه ورعايته بمؤسسة التربية النموذجية.
  6. أن يكون أثناء الدراسة الابتدائية مثالاً للجد والاجتهاد ومتفوقاً في الدراسة، وحسن السيرة والسلوك خلال إقامته السابقة في دار التربية الاجتماعية.

أوجه الرعاية الاجتماعية والأنشطة في مؤسسات التربية النموذجية:
​تعتمد مؤسسات التربية النموذجية على التخطيط لبرامج الرعاية والأنشطة المختلفة، والإشراف على تنفيذها ومتابعتها من قبل لجنة فنية تشكل لهذا الغرض، حيث يتم التنسيق بين الأنشطة الاجتماعية والثقافية والرياضية وشغل أوقات الفراغ بالهوايات المفيدة وتنظيم أوقات استذكار الدروس وغير ذلك. ويقوم القسم الاجتماعي بالمؤسسة بالإشراف على جميع الأنشطة والبرامج داخل المؤسسة وخارجها.

تزويج الأيتام:
ونظراً لأن الوزارة هي الولي الشرعي البديل للفتيات اليتيمات ومن في حكمهن فإن موضوع تربية وتزويج الفتيات من أهم الأعمال التي تقوم بها الوكالة، حيث وضعت الشروط والضوابط للمتقدم بطلب الزواج، إذ تتم مقابلة طالب الزواج من قبل مختصين لتحري كفاءته وقدرته على الزواج، ويتم ذلك من خلال تعبئة الاستمارات الخاصة بالزواج والتي تشتمل على قسمين، قسم خاص بالمتقدم للزواج وتشمل جميع البيانات الضرورية عنه، إضافة إلى إرفاق مستندات صحية واجتماعية عنه أيضاً، والقسم الآخر من الاستمارة يشمل البيانات الضرورية عن الفتاة وجهة رعايتها ومستندات أخرى عن رغبة الفتاة في دخول الحياة الزوجية وقبول المتقدم لها.

المبادرات والخدمات المقدمة من وزارة الصحة

خدمة التنبيه بمواعيد تطعيمات الأطفال

في إطار جهود وزارة الصحة للحفاظ على صحة الأطفال بالمملكة، وحمايتهم وفئات المجتمع من الأمراض، أنشأت الوزارة هذه الخدمة لتذكير الوالدين بمواعيد التطعيمات الأساسية ضد الأمراض المستهدفة بالتحصين حسب جدول التطعيمات الجديد لوزارة الصحة، حيث يتم إرسال رسالة تذكير بموعد التطعيم على الهاتف الجوال أو البريد الإلكتروني قبل موعد تطعيم الطفل بأسبوع.

للوصول للخدمة اضغط هنا

صحة الطفل

للوصول للخدمات اضغط هنا

المبادرات والخدمات المقدمة من وزارة التعليم

التنمية ورعاية الطفولة المبكرة

وضعت وزارة التعليم أساسيات التنمية البدنية، والاجتماعية، والعاطفية، والذهنية، للطلاب وتطورها بشكل متزامن، في وقت مبكر من مرحلة الطفولة الواقعة بين سن ٣-٨ سنوات، وتعتمد تلك العملية في كل مرحلة على القدرات التي حققها الطفل في المرحلة السابقة؛ وجاءت تلك السياسات لتلمس الحاجات الخاصة للمتعلمين الصغار، والارتقاء بمستويات الأداء وتطوير الخطط لبناء، وتشكيل مؤسسي لدخول الطفل وتهيئته لمراحل التعليم الأعلى.
للوصول للخدمة اضغط هنا

الصحة المدرسية

هي مجموعة من المفاهيم والمبادئ والأنظمة والخدمات المقدمة؛ بهدف تعزيز صحة الطالب في سن مبكرة لرفع مستوى الصحة العامة، من خلال الاستفادة من العلوم الصحية مثل: (الصحة العامة، الطب الوقائي، التثقيف الصحي، الإحصاء الحيوي، التغذية وكذلك العلوم التربوية)، إلى جانب توظيف الاتصال والإعلام لنشر الوعي الصحي بشكل مباشر في المدرسة، أو غير مباشر في المجتمع العام.

للوصول للخدمة اضغط هنا

المبادرات والخدمات المقدمة من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية

نظام حماية الطفل

للوصول للخدمة اضغط هنا

رعاية الأطفال الأيتام ومجهولي الأبوين

للوصول للخدمة اضغط هنا

رعاية الأحداث

للوصول للخدمة اضغط هنا

الوعي بمسببات العنف الأسري #تلطف

للوصول للخدمة اضغط هنا

روابط ذات علاقة

نظام حماية الطفلنظام الحماية من الإيذاءالتطعيمات (اللقاحات)الصحة المدرسيةحماية الأطفال من مخاطر شبكة الانترنت
التوعية للوقاية من العنف الأسريالدليل التعريفي تعريفات العنف الأسري وأشكاله وقياس شدتهتشغيل الأحداث في ظل نظام العمل


تاريخ أخر تحديث: - المملكة العربية السعودية
Complementary Content
${loading}