الأخبار

11.3 مليون فرد من إجمالي سكان المملكة يمثلون قوة العمل منهم 9.5 مليون من الذكور

نشرت ٢٣ فبراير ٢٠١٤
شارك المقال
11.3 مليون فرد من إجمالي سكان المملكة يمثلون قوة العمل منهم 9.5 مليون من الذكور


الرياض - واس

أظهرت نتائج مسح القوى العاملة خلال شهر شعبان لعام 1434هـ الموافق لشهر يونيو 2013م أن إجمالي قوة العمل في المملكة للفئة العمرية (15 سنة فأكثر) بلغت (11,361,770) فرداً تمثل
54,0% من إجمالي عدد السكان (15) سنة فأكثر، منهم (9,599,606) من الذكور .
وأوضحت مصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات في نشرتها عن المسح الذي تلقت وكالة الأنباء السعودية"واس" نسخة منه أن إجمالي عدد المشتغلين بحسب نتائج المسح (10,729,123) فرداً, تمثل
94,4% من إجمالي قوة العمل, يمثل الذكور منهم 87,0% ، فيما بلغ عدد المتعطلين (632,647) فرداً, يمثل الذكور منهم 42,3% ،وبلغ معدل البطالة الإجمالي 5,6%.
كما أظهرت النتائج أن قوة العمل في المملكة بلغت (5,339,660) فرداً، منهم (4,251,024) فرداً من الذكـور, يمثلون 79,6% ،فيما بلغ إجمالي عدد المشتغلين السعوديين (4,717,127)
فرداً, يمثلون 88,3% من قوة العمل ، منهم (3,989,632) فرداً من الذكور يمثلون 84,6% , في حين بلغ عدد المتعطلين السـعوديين (622,533) فرداً, يمثلون 11,7% من قوة العمل , منهم
(261,392) فرداً من الذكور.
وأشارت نتائج مسح القوى العاملة خلال شهر شعبان لعام 1434هـ أن ما يقارب ثلثي قوة العمل السعودية تتركز بين الأفراد الذين أعمارهم بين (20-39) سنة، بنسبة 65,5%، وللذكور سجلت النسبة لنفس فئة
العمر 61,6% وللإناث 80,3%.
وكشفت نتائج المسح عن أن نسبة التعلم بين السكان في المملكة داخل قوة العمل بلغت 98,6%, وسجلت نسبة التعلم بين الذكور 98,3%, وبين الإناث 99,4%.
وأوضحت النتائج أن الأفراد الحاصلين على شهادة الثانوية أو مايعادلها يمثلون أعلى نسبة من قوة العمل السعودية إذ بلغت 33,2%, يليهم الحاصلون على شهادة البكالوريوس أو الليسانس بنسبة 31,9%, ومثل
الذكور الحاصلون على الشهادة الثانوية أو ما يعادلها أعلى نسبة بين قوة العمل السعودية الذكور, حيث بلغت 38,3%, بينما تركزت النسبة بين الإناث الحاصلات على شهادة البكالوريوس أو الليسانس 67,5%.
وفيما يتعلق بالسكان غير السعوديين بلغت نسبة قوة العمل 76,9% من إجمالي عدد السكان غير السعوديين (15) سنة فأكثر، شكل المشتغلون 99,8% من إجمالي قوة العمل غير السعودية، وبالنظر للتوزيع النوعي
للسكان غير السعوديين، أظهر المسح أن نسبة الذكور في قوة العمل بلغت 88,8%, والإناث 11,2%،فيما أشارت نتائج المسح أن نسبة التعلم بين السكان غير السعوديين داخل قوة العمل بلغت 96,7%, نسبة
التعلم بين الذكور 96,8%, وبين الإناث 95,9 %.
كما أظهر مسح القوى العاملة الذي أجرته مصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات أن عدد المتعطلين السعوديين بلغ (622,533) فرداً، يمثل الذكور منهم (261,392) فرداً ويمثلن الإناث منهم
(361,141)، وبلغ معدل البطالة للسعوديين 11,7% مقارنة بمعدل 12,0 %في الدورة الأولى، في حين بلغ معدل البطالة للسعوديين الذكور 6,1% مقارنة بمعدل 6,3%, وللإناث 33,2% مقارنة
بمعدل 34,8%.
وبينت النتائج أن أعلى نسبة للمتعطلين السعوديين كانت في الفئة العمرية (20 ـــ 24) سنة بنسبة 38,1%, مثل الذكور في ذات الفئة النسبة الأعلى من حيث عدد المتعطلين بنسبة 47,2%، و فيما يخص الإناث
فتمثل الفئة العمرية (25 ـــ 29) سنة النسبة الأعلى من حيث عدد المتعطلات بنسبة 42,0% من جملة المتعطلات السعوديات.
كما بينت النتائج أيضاً أن أعلى نسبة للمتعطلين السعوديين هم من الحاصلين على شهادة البكالوريوس أو الليسانس بنسبة 48,2%، يليهم الحاصلون على شهادة الثانوية أو ما يعادلها بنسبة 32,9%، وبالنسبة للذكور
منهم فإن أعلى نسبة للمتعطلين هم الحاصلون على الشهادة الثانوية أو ما يعادلها بنسبة 52,6%, يليهم الحاصلون على شهادة البكالوريوس أو الليسانس بنسبة 16,3%.
وحول السعوديات أظهر مسح القوى العاملة إن الحاصلات على شهادة البكالوريوس أو الليسانس يمثلن أعلى نسبة من بين المتعطلات السعوديات بنسبة 71,2%, تليهم الحاصلات على الشهادة الثانوية أو ما يعادلها بنسبة
18,7%،كما كشفت النتائج عدم وجود بطالة بين الذكور والإناث الحاصلين على شهادة الدكتوراه.
وأشارت النتائج أن أعلى نسبة للمتعطلين السعوديين على مستوى الحالة الزواجية كانت للذين لم يتزوجوا أبداً بلغت 64,5%يليهم المتزوجون بنسبة 34,3% ، وينطبق ذلك أيضاً على السعوديين الذكور وبلغت نسبة
الذين لم يتزوجوا أبداً 88,5%, يليهم المتزوجون بنسبة 10,4%، وفيما يخص المتعطلات السعوديات فأن أعلى نسبة كانت للمتزوجات بنسبة 51,5% يليهن اللاتي لم يتزوجن أبداً بنسبة 47,0%.
وحول توزيع المشتغلين حسب أقسام المهن الرئيسة كشفت نتائج مسح القوى العاملة الذي أجرته مصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات في شهر شعبان الماضي أن ما يقارب ثلث المشتغلين السعوديين هم من المشتغلين في
مهن الخدمات بنسبة 33,0%، يليهم المشتغلون في مهن الفنيون في المجالات العلمية والفنية والإنسانية بنسبة 19,8%.
وبلغت أدنى نسبة للمشتغلين في مهن العمليات الصناعية والكيميائية والصناعات الغذائية 0,9 %, وللسكان المشتغلين السعوديين الذكور سجلت أعلى النسب للمشتغلين في الخدمات أيضاً وبلغت 37,7%, في حين بلغت
أدنى نسبة للمشتغلين في مهن العمليات الصناعية والكيميائية والصناعات الغذائية 0,9%.
وأظهرت نتائج المسح أن ما يقارب نصف السعوديات المشتغلات يعملن في مهن فنية في المجالات العلمية والفنية والإنسانية، بنسبة 49,3%, في حين بلغت أدنى نسبة للمشتغلات في مهن العاملون بالزراعة وتربية
الحيوانات وصيد الأسماك بنسبة 0,1% .
وأتضح من نتائج المسح أن أعلى نسبة للسكان غير السعوديين المشتغلين حسب أقسام المهن الرئيسة هم من المشتغلين في المهن الهندسية الأساسية المساعدة بنسبة 36,0%, يليهم المشتغلون في مهن الخدمات بنسبة
22,3%.
وكانت أدنى نسبة في مهن المديرين ومديري الأعمال وبلغت 1,5%, وفيما يتعلق بالذكور منهم فقد سجلت أعلى النسب للمشتغلين في المهن الهندسية الأساسية المساعدة عند 40,2% ، في حين أن أدنى نسبة بلغت
للمشتغلين في مهن المديرين ومديري الأعمال 1,7%.
وبالنسبة للإناث أظهرت نتائج المسح أن أغلب المشتغلات غير السعوديات يعملن في مهن الخدمات بنسبة 84,2 %, وأدنى النسب هي للمشتغلات في مهن المديرين ومديري الأعمال بنسبة بلغت 0,01%.
وحول توزيع المشتغلين حسب أقسام النشاط الاقتصادي الرئيسة أشارت نتائج المسح أن أغلب المشتغلين السعوديين يتركزون في نشاط الإدارة العامة والدفاع والضمان الاجتماعي الإجباري بنسبة 37,7% من إجمالي
عدد المشتغلين السعوديين.
ويأتي في المرتبة الثانية المشتغلون في نشاط التعليم بنسبة 23,9%, فيما كانت أدنى نسبة لفئتي المشتغلين في أنشطة المنظمات والهيئات الدولية وأنشطة الأسر المعيشية التي تستخدم أفرادا للعمل المنزلي أو الأسر المعيشية
التي تنتج سلعا وخدمات غير مميزة لاستعمالها الخاص وبلغت لكل فئة 0,06%.
وبينت النتائج أيضا أن المشتغلين السعوديين الذكور العاملين في نشاط الإدارة العامة والدفاع والضمان الاجتماعي يمثلون أغلب المشتغلين الذكور بنسبة 43,5%، يليهم المشتغلون في نشاط التعليم بنسبة 15,1% ، فيما
أظهرت النتائج أن ما يقارب ثلاثة أرباع المشتغلات السعوديات يعملن في نشاط التعليم بنسبة بلغت 71,7%، تليهن المشتغلات في أنشطة الصحة البشرية والخدمة الاجتماعية بنسبة 11,7%.
ومن بيانات توزيع المشتغلين غير السعوديين حسب أقسام النشاط الاقتصادي اتضح من نتائج مسح القوى العاملة لدى مصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات أن أعلى نسبة بينهم كانت 23,4% للمشتغلين في نشاط تجارة
الجملة والتجزئة واصلاح المركبات ذات المحركات والدراجات النارية ، ويأتي في المرتبة الثانية المشتغلون في نشاط التشييد بنسبة 23,0%.
في حين سجلت أدنى النسب للمشتغلين في أنشطة الفنون والترفيه والتسلية وأنشطة المنظمات والهيئات الدولية وبلغت 0,2% لكل منها, أما المشتغلين غير السعوديين الذكور فقد بلغت أعلى نسبة لهم 26,2% في نشاط
تجارة الجملة والتجزئة واصلاح المركبات ذات المحركات والدراجات النارية ، تليها المشتغلون في نشاط التشييد بنسبة 25,8%, أما المشتغلات غير السعوديات فقد احتلت فئة العاملات في أنشطة الأسر المعيشية التي
تستخدم أفرادا للعمل المنزلي أو الأسر المعيشية التي تنتج سلعا وخدمات غير مميزة لاستعمالها الخاص المرتبة الأولى بنسبة 82,0%، تليها فئة العاملات في أنشطة الصحة البشرية والخدمة الاجتماعية بنسبة 7,3%.
وحول ساعات العمل أشارت نتائج مسح القوى العاملة وفقا لمصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات أن متوسط عدد ساعات العمل الأسبوعية للمشتغلين بلغ 49,1 ساعة، ويختلف المتوسط باختلاف المجموعات الرئيسة
للمهن أو الأنشطة الاقتصادية.
وبلغ أعلى مستوى له 59,9 ساعة في مهن العمليات الصناعية والكيميائية والصناعات الغذائية، وأدنى مستوى له 39,4 ساعة في مهن الفنيون في المجالات العلمية والفنية والإنسانية, في حين بلغ أعلى مستوى له
63,1 ساعة في أنشطة الإقامة والخدمات الغذائية, وأدنى مستوى له 35,1 ساعة في نشاط التعليم.
وبلغ معدل متوسط عدد ساعات العمل الأسبوعية للمشتغلين الذكور 49,2 ساعة عمل, حيث بلغ أعلى مستوى له 60,7 ساعة في مهن العمليات الصناعية والكيميائية والصناعات الغذائية، وأدنى مستوى له 41,1
ساعة في مهنة الفنيون في المجالات العلمية والفنية والإنسانية والمهن الكتابية, في حين بلغ أعلى مستوى له 63,5 ساعة في أنشطة الإقامة والخدمات الغذائية وأدنى مستوى له 35,6 ساعة في نشاط التعليم.
وكانت مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات قد قامت باجراء مسح القوى العاملة 1434هـ (2013م) في (الدورة الثانية) ونفذته في شهر شعبان لعام 1434هـ الموافق لشهر يونيه (2013م)، إستناداً على عينة
من الأسر تم اختيارها وفق أسس علمية من واقع إطار التعداد العام للسكان والمساكن 1431ه (2010م) وشملت عينة المسح (33,500) أسرة موزعة على جميع المناطق الادارية في المملكة.
وأكدت المصلحة أن أهمية المسح تأتي من كونه يوفر قاعدة بيانات شاملة عن خصائص القوى العاملة في المملكة، بما يساعد الباحثين ومتخذي القرار في رسم السياسات الخاصة بالقوى العاملة، وتوفر نتائجه بيانات ومعلومات
ومؤشرات إحصائية كما هي في فترة الإسناد الزمني للمسح.
وتكتسب نتائج المسح أهمية كونها تسهم في بناء قاعدة بيانات خاصة بسوق العمل في المملكة بشكل عام ومواكبة التطلعات والاهتمام المتزايد بإحصاءات القوى العاملة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.
كما تدعم التوجهات والجهود المبذولة من مختلف أجهزة الدولة والقطاع الخاص الرامية لتوطين المهن وإحلال العمالة الوطنية محل العمالة الوافدة وتسهم في بناء سلسلة زمنية لهذه المعلومات يمكن الاستفادة منها في الإعداد
والتخطيط للبرامج التنموية الاجتماعية والاقتصادية المستقبلية في المملكة.
ويعد مسح القوى العاملة أحد المسوح الميدانية العينية الأسرية التي تجرى في مجال الإحصاءات الاجتماعية المندرج ضمن خطة مسوح المصلحة، وجرى التصميم والتجهيز والتنفيذ له لتوفير بيانات عن حالة قوة العمل
للسكان المستقرين الذين يبلغون من العمر (15) سنة فأكثر في المملكة العربية السعودية.
وتكتسب البيانات أهمية من حيث إعطائها صورة عن حجم السكان داخل قوة العمل وخارجها خاصة تلك الفئة من السكان في سن العمل من الذكور والإناث النشيطين وغير النشيطين اقتصادياً.
ويهدف مسح القوى العاملة إلى توفير بيانات تفصيلية عن قوة العمل الوطنية والوافدة مصنفين حسب خصائصهم السكانية والاجتماعية والاقتصادية ،وقياس معدلات المشاركة الاقتصادية والإعالة الاقتصادية والتشغيل والبطالة
حسب متغيرات عديدة ، وتوفير بيانات عن البرامج التدريبية للباحثين عن عمل.
كما يهدف كذلك إلى التعرف على الخبرة السابقة للباحثين عن عمل ممن سبق لهم العمل ، وتوفير بيانات عن المتعطلين والمشتغلين حسب تخصصاتهم ومؤهلاتهم العلمية ،والتعرف على التركيب المهني والنشاط الاقتصادي
للمشتغلين حسب عدد من المتغيرات ،و التعرف على متوسط الأجر الشهري للمشتغلين.
ومن بين أهدف المسح توفير بيانات عن متوسط ساعات العمل الفعلية الأسبوعية حسب المهنة والنشاط الاقتصادي للمشتغلين ، وتوفير بيانات تفصيلية عن الباحثين عن عمل.
وتم جمع البيانات التي تعرضها نشرة مسح القوى العاملة في دورته الثانية في شهر شعبان لعام 1434هـ الموافق لشهر يونيه (2013م)، وشملت عينة المسح الأسر السعودية وغير السعودية في المناطق الإدارية.

تاريخ أخر تحديث: ٢٤/٠٢/٢٠١٤ - ٤:٥٣ ص المملكة العربية السعودية

إغلاق

مرحبا بك في صفحة البحث

ستجد كل ما تبحث عنه
${loading}