currenturl

بمشاركة سعودية.. اليونسكو تعلن الفائزين بجائزة الملك حمد بن عيسى لتقنية المعلومات

أخبار تقنية المعلومات
بمشاركة سعودية.. اليونسكو تعلن الفائزين بجائزة الملك حمد بن عيسى لتقنية المعلومات
٢٩ ذو الحجة
الرياض - الإعلام الإلكتروني:
شاركت المملكة في المسابقة الخاصة بجائزة اليونسكو-الملك حمد بن عيسى آل خليفة لاستخدام تقنية المعلومات والاتصال في مجال التعليم لعام 2010 كما شهدت المسابقة مشاركة دول عربية عديدة هي قطر، والكويت، ومصر، والجمهورية اللبنانية، وتونس، والمغرب، والإمارات العربية المتحدة.
واختير مشروعان فائزان، حسبما ذكرت صحيفة "الرياض"، من بين 49 مشروعا في 34 بلدًا ومشروع واحد اقترحته المنظمة الدولية الحكومية المعروفة باسم منظمة وزراء التربية بجنوب شرق آسيا.
وبهذه المناسبة، أعلنت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، عن فوز كل من المعهد الوطني للتعليم المستمر للكبار، الذي يمثل المملكة المتحدة البريطانية، ومؤسسة "إنفوسنترو، من دولة فنزويلا، بالجائزة التي تركز هذا العام على موضوع (المعرفة الرقمية: إعداد الدارسين الكبار للتعلّم مدى الحياة واكتساب الحرف المرنة)، وذلك بناءً على توصية صدرت عن هيئة تحكيم دولية المعتمدة من لجنة الجائزة.
وجاء اختيار المعهد الوطني للتعليم المستمر للكبار، والذي يُعد منظمة غير حكومية، معنية بتعزيز مصالح الدارسين الكبار في إنجلترا.
وأصدرت هيئة التحكيم توصيتها تقديرًا لدور الشبكة الوطنية المؤلفة من 6000 مركز للانتفاع بالإنترنت التي أقامها المعهد لخدمة الكبار المقيمين في المناطق الريفية والمدن على حد سواء، وتقديرًا لمشاريع الإنترنت التي أعدها المعهد للكبار الموجودين في المآوي والبالغ عددها 194 مشروعًا. وبدعم من الشبكات الوطنية والإقليمية، تم تدريب ما يناهز 3000 مرشد مختص في المجال الإلكتروني ليعملوا مع الكبار.
ويقدّم المعهد الوطني للتعليم المستمر للكبار نموذجًا مثاليًّا للبلدان الأخرى التي تسعى إلى مساعدة الكبار على اكتساب المهارات اللازمة لاستخدام التكنولوجيات الرقمية.
كما تم اختيار مؤسسة "إنفوسنترو" لمشروعها الذي يركز على (المعرفة التكنولوجية لكبار السن)، وهي هيئة إدارية تحظى بدعم وزارة العلوم والتقنية في فنزويلا، وتُعنى بتوفير تقنية المعلومات والاتصال مجانًّا من أجل تمكين الكبار، وغيرهم من المستخدمين من التعلّم مدى الحياة، كما تضم 680 مركزًا للمعلومات منتشرة في كافة أنحاء البلاد وتوفر سلسلة من الوحدات التدريبية العالية الجودة لتمكين الدارسين الكبار من الانتقال من المهارات الأساسية لاستخدام الحاسوب إلى مهارات متقدمة في مجال تقنية المعلومات والاتصال. ومكّنت مؤسسة "إنفوسنترو" ما يقارب مليون شخص، بمن فيهم الأشخاص ذوو الإعاقة، من تنمية مهارات المعرفة التكنولوجية.
وتجدر الإشارة إلى أنه سوف يتم تسليم جائزة عام 2010 المتمثلة في شهادة، ومبلغ مالي قدره 25000 دولار أمريكي إلى الفائزَيْن خلال حفل يُقام في 12 يناير 2011 في مقر اليونسكو بفرنسا.
Complementary Content
${loading}