currenturl

الجمارك السعودية الأولى عالميا في مكافحة الغش التجاري

الأخبار العامة
الجمارك السعودية الأولى عالميا في مكافحة الغش التجاري
٥ شعبان
 الرياض - واس
    حققت الجمارك السعودية أعلى موقع في قائمة أعضاء منظمة الجمارك العالمية البالغ عددها (177) دولة في مجال مكافحة الغش التجاري والتقليد وانتهاك حقوق الملكية الفكرية لعام 2010م، حيث بلغ عدد مضبوطاتها (859) ضبطية تشتمل على (17) مليون قطعة مغشوشة ومقلدة.
    وجاءت الجمارك السعودية حسب التقرير السنوي لمنظمة الجمارك العالمية الصادر في شهر يونيه 2011م في المراكز العشرة الأوائل على مستوى المنظمة وأقاليمها الستة في العديد من المجالات.
    وأوضح معالي مدير عام الجمارك صالح الخليوي أن التقرير تضمن نشاطات الجمارك في الأقاليم الستة للمنظمة خلال عام  2010م، وتطرق إلى إحصائية كاملة وشاملة لمضبوطات جمارك كل دولة عضو بمنظمة الجمارك العالمية وفق نوع المضبوطات في كافة الأقاليم خلال عامي 2009 - 2010م.
    وبين أن الجمارك السعودية حصلت على المركز الأول في مجال عدد ضبطيات قطع غيار السيارات والكميات المضبوطة على مستوى المنظمة تليها الجمارك الأمريكية ,فيما جاءت في المركز السادس في مجال دول المقصد "حسب عدد الضبطيات", كما جاءت في المركز السادس في مجال عدد القطع المضبوطة للحاسب الآلي ولوازمه.
    كما حصلت على المركز الخامس في مجال دول المقصد في اختصاص الحاسب الآلي ولوازمه، في حين جاءت في المركز الثامن في مجال عدد القطع المضبوطة في اختصاص الهاتف المحمول ولوازمه.
 وفي مجال دول المقصد من حيث عدد القطع المضبوطة في اختصاص الهاتف المحمول ولوازمه أفاد معالي مدير الجمارك بأن الجمارك جاءت في المركز السادس، كما حازت على المركز السابع في مجال عدد القطع المضبوطة في اختصاص المنسوجات وأصنافها.
وأرجع تقدم تصنيف عطاء الجمارك السعودية خلال العامين الماضيين , إلى توفيق الله تعالى ثم نتيجة للجهود التي بذلتها الجمارك في مجال مكافحة الغش التجاري والتقليد وانتهاك حقوق الملكية الفكرية من خلال حملتها التي أطلقتها لمكافحة هذه الظاهرة عام 2008م وتنظيمها المنتدى العربي الأول لحماية حقوق الملكية الفكرية بجدة عام 2008م والمنتدى الثاني بمدينة الرياض عام 2010م , إلى جانب تعزيز بناء قدرات منسوبي الجمارك السعودية وجمارك دول الإقليم وإبرام مذكرات تفاهم مع القطاع الخاص والشراكة معه للقضاء على هذه الظاهرة والرقي بقدرات منسوبي الجمارك من خلال عقد الدورات الداخلية والمشاركة في الدورات والمؤتمرات والاجتماعات الخارجية , وتبادل المعلومات من خلال شبكة منظمة الجمارك العالمية للمكافحة الجمركية (CEN) ومكتبها الإقليمي بالرياض "الريلو" , إلى جانب تركيز الجمارك السعودية على توعية منسوبيها من خلال ترجمة الوثائق والاتفاقيات ذات الصلة الصادرة من منظمة الجمارك العالمية بهدف تحقيق شعار الجمارك " سرعة فسح المسموح ومنع دخول الممنوع" .
وأكد معاليه أن هذه النتـــائج ستسهم -بإذن الله - بشــكل مباشر في تعزيز موقع المملكة ونشاطها الجاد في محاربة الغش التجاري والتقليد وحماية الملكية الفكرية على المستوى الدولي ، وإبراز دور الجمارك السعودية في هذا المجال .
Complementary Content
${loading}