currenturl

خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء

خادم الحرمين الشريفين يرأس جلسة مجلس الوزراء
١٥ صفر


الرياض - واس


رأس خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء بعد ظهر اليوم الاثنين في قصر اليمامة بمدينة الرياض.


وفي مستهل الجلسة أطلع الملك المفدى المجلس ، على فحوى المباحثات والمشاورات، التي جرت مع عدد من قادة الدول الشقيقة والصديقة ومبعوثيهم ، حول الأحداث الجارية في المنطقة والعالم وموقف المملكة منها. ومن ذلك الرسائل التي بعث بها - أيده الله - لإخوانه أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية حول العلاقات الثنائية والقضايا التي تهم مسيرة دول المجلس ، وكذلك الاتصال الهاتفي الذي تلقاه من دولة رئيس الوزراء بجمهورية اليونان لوكاس بابا ديموس.


وأوضح معالي وزير الشؤون الاجتماعية وزير الثقافة والإعلام بالنيابة الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين ، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة، أن مجلس الوزراء بعد أن استعرض تطورات الأحداث عربيا ، نوه بجهود اللجنة الوزارية العربية المعنية بالوضع في سوريا التي دعت عقب اجتماعها في القاهرة يوم أمس الحكومة السورية إلى التنفيذ الفوري والكامل لجميع التعهدات إنفاذا للبروتوكول الموقع بين الجامعة العربية وسوريا وضمان توفير الحماية للمدنيين السوريين وعدم التعرض للمظاهرات السلمية لإنجاح مهمة بعثة مراقبي جامعة الدول العربية إلى سوريا مع الأخذ في الاعتبار التقدم الجزئي في تنفيذ بعض الالتزامات التي تعهدت بها الحكومة السورية بموجب خطة العمل العربية، وأدان المجلس العمل الإرهابي الذي وقع في دمشق يوم الجمعة الماضي وأسفر عن خسائر في الأرواح والممتلكات.
ورحب المجلس بالمباحثات الثنائية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي التي تمت في الأردن بحضور مبعوثي اللجنة الرباعية الدولية في إطار المساعي الرامية إلى الوصول إلى أرضية مشتركة لاستئناف المفاوضات المتوقفة واعتبرها تطوراً إيجابياً ، معرباً عن تقديره للحكومة الأردنية لاستضافة هذا الاجتماع.
وأدان مجلس الوزراء سلسلة التفجيرات الإرهابية التي وقعت في العراق وسقط جراءها العديد من الأبرياء.

 

وبين معالي وزير الثقافة والإعلام بالنيابة ، أن المجلس ناقش عقب ذلك الموضوعات المتعلقة بالشأن المحلي، واستعرض تطورات الاقتصاد الوطني بعد صدور ميزانية العام المالي 1433/1434هـ ، منوهاً بما جسدته الميزانية الجديدة من حرص على استمرار تعزيز مسيرة التنمية المستدامة وتوفير مزيد من فرص العمل للمواطنين وتأكيد مستمر على التنمية المتوازنة بين القطاعات وبين المناطق.


وشدد خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - في هذا الشأن على التنفيذ الدقيق والمخلص لهذه الميزانية بما يحقق المزيد من رفعة الوطن وازدهاره.
وأبدى المجلس مباركته بدء البرنامج الوطني لإعانة الباحثين عن العمل (حافز) ، بإيداع أول دفعة من الإعانة المادية الشهرية ، في الحساب البنكي لأكثر من نصف مليون مستحق ، شملهم هذا البرنامج ، الذي أمر به خادم الحرمين الشريفين ، ضمن أوامره ـ حفظه الله ـ التي وجهت بإيجاد الحلول السريعة والفعالة ، لمساعدة الباحثين عن العمل .


واستعرض المجلس التطورات في أسواق البترول العالمية ، وارتباطاتها الإقليمية حيث أوضح المجلس بأن المملكة العربية السعودية يهمها استقرار السوق البترولية الدولية سواء من حيث توازن العرض والطلب أو من حيث الأسعار ، وإن المملكة ترى أن مقاطعة الواردات البترولية من أي مصدر ، هو شأن داخلي يخص كل دولة .. أما فيما يتعلق بمبيعات المملكة من البترول فإنها عملية تجارية بحته تتم عبر ارتباط بين الشركات البترولية السعودية من ناحية وشركات البترول التجارية التي تشتري البترول السعودي من ناحية أخرى حسب الأسس التجارية والتسويقية المتعارف عليها.
وأعرب مجلس الوزراء عن شكره وتقديره للحكومة الهندية على قرارها الذي ألغت بموجبه رسوم الإغراق المفروضة على صادرات المملكة العربية السعودية من منتج البولي بروبلين ، وما أبداه الجانب الهندي من تعاون لحل هذه القضية بشكل مرضٍ للطرفين.

 

كما وافق مجلس الوزراء على نقلٍ وتعيينٍ بالمرتبتين الخامسة عشرة والرابعة عشرة وذلك على النحو التالي :
1 - نقل عبدالرحمن بن عبدالعزيز بن عبدالرحمن الهزاع من وظيفة (مستشار إداري) بالمرتبة الخامسة عشرة ، إلى وظيفة (وكيل الوزارة للعلاقات الثقافية الدولية) بذات المرتبة بوزارة الثقافة والإعلام.
2 - نقل المهندس / صالح بن عبدالعزيز بن سعد المغيليث من وظيفة (وكيل الوزارة المساعد لشؤون التلفزيون) بالمرتبة الرابعة عشرة إلى وظيفة (وكيل الوزارة المساعد للشؤون الهندسية) بذات المرتبة بوزارة الثقافة والإعلام.
3 - تعيين سعدون بن سعد بن سعدون السعدون على وظيفة (مستشار إداري) بالمرتبة الخامسة عشرة بوزارة الثقافة والإعلام.
4 - تعيين الدكتور / سعد بن عبدالرحمن بن ناصر الشريمي على وظيفة (مدير عام مكتب الرئيس) بالمرتبة الرابعة عشرة برئاسة الاستخبارات العامة.
5 - تعيين لطيفة بنت سليمان بن إبراهيم أبو نيان على وظيفة (مديرة عام الإشراف النسائي الاجتماعي) بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الشؤون الاجتماعية.
6 - تعيين فالح بن عبدالله بن مزيد الحربي على وظيفة (مستشار ضمان اجتماعي بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة الشؤون الاجتماعية.

 

Complementary Content
${loading}