currenturl

أمير عسير يفتتح الملتقى الأدبي الخامس لدول الخليج العربية

أمير عسير يفتتح الملتقى الأدبي الخامس لدول الخليج العربية
٢٠ شعبان
أبها - الإعلام الإلكتروني:
افتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد  بن عبد العزيز أمير منطقة عسير مساء أمس الملتقى الأدبي الخامس لدول الخليج العربية الذي تنظمه وزارة الثقافة والإعلام تحت عنوان "المتغيرات في المجتمع الخليجي كما تصورها الأعمال الإبداعية"، وذلك  في مقر نادي أبها الأدبي.
وقد ألقى وكيل وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية الدكتور عبد العزيز بن محمد السبيل كلمة وفقا لوكالة الأنباء السعودية أوضح فيها أن الملتقى يأتي ضمن منظومة دول مجلس التعاون لاستكمال أعمال ثقافية كبرى تشترك فيها دول المجلس، وموضحا أن دول المجلس مرت بتحولات اجتماعية واقتصادية كثيرة في العقود الأخيرة ، وأن هذه التحولات تحتاج إلى رصد في ظل غياب البحوث الاجتماعية، وهو ما جعل وزارة الثقافة والإعلام تختار هذا العنوان على الرغم من يقين الزملاء الذين اختاروا العنوان أن العمل الأدبي ليس وثيقة تاريخية، ولكنه صورة لما يدور في هذا المجتمع.
ومن جهته، أشار نائب الأمين العام المساعد للأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في كلمته بهذه المناسبة إلى اهتمام معالي الأمين العام لمجلس التعاون ودعمه للملتقى الخامس الذي يأتي بعد انقطاع طويل حيث أقيم الملتقى الرابع عام 1995 في الكويت، معربا عن أمله في أن تتوخى المؤسسات المعنية بالثقافة في دول المجلس الحرص على تنفيذ النشاطات والبرامج المشتركة في المواعيد التي يتم الاتفاق عليها، ومؤكدًا حرص الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية على العمل الثقافي المشترك.
Complementary Content
${loading}