currenturl

المملكة تجدد عضويتها في مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات لأربع سنوات مقبلة

المملكة تجدد عضويتها في مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات لأربع سنوات مقبلة
٤ ذو القعدة
الرياض - واس:
جددت المملكة عضويتها في مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات عن إقليم آسيا واقيونوسيا لأربع سنوات مقبلة عقب فوزها أمس في التصويت الذي جرى في الجلسة العامة لمؤتمر المندوبين المفوضين للاتحاد الدولي للاتصالات التي عقدت في مدينة جوالاداخار في المكسيك حيث تم انتخاب الدول الأعضاء في مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات للأربع سنوات القادمة، والبالغ عددها (48) دولة من مجموع الدول الأعضاء في الاتحاد البالغ عددها (192) دولة.
وقد رفع معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس محمد جميل بن أحمد ملا تهنئته لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود على هذا الفوز، والذي أتى نتيجة ما يلقاه قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة من دعم ومؤازرة من قيادة هذا البلد، ولمكانة المملكة الرفيعة في المجتمع الدولي، كما شكر معاليه شركة الاتصالات السعودية، وشركة اتحاد الاتصالات "موبايلي" اللتان دعمتا حملة المملكة للترشح لهذا المقعد، وكذلك جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الدولي للاتصالات التي صوتت للمملكة في هذه الانتخابات.
تجدر الإشارة الى أن المملكة منذ أصبحت عضوًا في الاتحاد الدولي للاتصالات عام 1949م ، وعضوًا في مجلسه عام 1965م، وهي تسخر إمكانياتها وخبراتها البشرية لدعم أنشطته، والمشاركة الفاعلة في محافله المختلفة، كما تحظى باحترام وتقدير الاتحاد الدولي للاتصالات (الوكالة المتخصصة بالاتصالات وتقنية المعلومات في منظومة الأمم المتحدة).
Complementary Content
${loading}