currenturl

خادم الحرمين يفتتح مقر الرئاسة العامة لرعاية الشباب بالجنادرية

خادم الحرمين يفتتح مقر الرئاسة العامة لرعاية الشباب بالجنادرية
٢٨ ربيع الأول
الرياض - واس:
يفتتح بمشيئة الله تعالى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله- المقر الدائم للرئاسة العامة لرعاية الشباب بالمهرجان الوطني للتراث والثقافة "الجنادرية" في دورته الخامسة والعشرين بعد أن اكتملت استعدادات الرئاسة للمشاركة في فعاليات المهرجان لهذا العام 1431هـ.
وقد أنشئ المقر في "الجنادرية" وفق تصاميم هندسية تتناسب مع الطابع العام للمهرجان، وتحقق أهدافه في الحفاظ على المخزون الثقافي والتراثي لهذه البلاد، حيث سيضم المقر عددًا من الأقسام التي تشارك بها الرئاسة والهيئات التابعة لها من خلال عرض للصور والمقتنيات والعرض المرئي التي تحكي شواهد ومعطيات لتاريخ الحركة الشبابية والرياضية السعودية ومن خلال تقنيات فنية متطورة.
وبهذه المناسبة أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن فهد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب في تصريح لوكالة الأنباء السعودية اعتزاز القطاع الشبابي والرياضي بالمملكة بتفضل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بافتتاح المقر الدائم للرئاسة في المهرجان ضمن فعاليات هذا العام في إطار رعايته واهتمامه الدائم بهذا الحدث الثقافي الكبير الذي يشهد تطورا مستمرًّا في كل عام، وحرصه رعاه الله على إضفاء المزيد من الحيوية والتأثير على فعالياته المختلفة لإبراز المعطيات الحضارية والثقافية لإنسان هذه البلاد الطاهرة.. وإسهاماته المتميزة في إثراء الحركة الثقافية العالمية والتراث الإنساني.. منوها في هذا الصدد بموافقة خادم الحرمين الشريفين على تبني جائزة عالمية للباحثين والمهتمين بمجال التراث والثقافة على المستوى العالمي يكون اسمها "جائزة الملك عبدالله بن عبدالعزيز العالمية للتراث والثقافة" والتي ستنطلق اعتبارا من العام القادم.
وأكد سموه أن إقامة المقر الدائم نابع من حرص الرئاسة على أن يكون لتاريخ الحركة الشبابية والرياضية في المملكة حضور في هذا الحدث الثقافي الكبير، وأن تكون مشاركتها متوائمة مع معطيات هذا المهرجان السنوي المتطور في كل عام بفضل من الله عز وجل، ثم بفضل الرعاية والاهتمام الذي يجده من خادم الحرمين الشريفين ومن ولي عهده الأمين ومن سمو النائب الثاني.
Complementary Content
${loading}