currenturl

مؤسسة الأمير سلطان الخيرية تنجز 200 وحدة سكنية في الليث

مؤسسة الأمير سلطان الخيرية تنجز 200 وحدة سكنية في الليث
١٢ رجب
 الرياض - واس
انتهت مؤسسة الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية من إنجاز مشروعها للإسكان الخيري في محافظة الليث بمنطقة مكة المكرمة الذي يتكون من 200 وحدة سكنية مجهزة، حسبما أعلن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلطان بن عبد العزيز، الأمين العام للمؤسسة.
        وأوضح سموه أنه يجري الآن عمل التجهيز والتأثيث الكامل لوحدات المشروع تمهيداً لتسليمها إلى المستحقين بتوجيهات من الرئيس الأعلى للمؤسسة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام وبالتنسيق مع إمارة منطقة مكة المكرمة .
       وقال سمو  الأمير فيصل بن سلطان "في إطار برنامج المؤسسة للإسكان الخيري تم أيضاً إنجاز (80%) من توسعة مشروع الإسكان الخيري في حائل بإضافة (50 وحدة) سكنية جديدة وجامع يتسع لألف مصلٍ؛ تلبية لاحتياجات مدينة الحائط واستيعاب الأعداد المتطلعة للاستفادة من المشروع إلى جانب إنجاز أكثر من (40%) من أعمال الإنشاء لمشروع إسكان منطقة تبوك الذي يضم 250 وحدة سكنية موزعة على تسع مواقع مختلفة في المحافظات والقرى التابعة للمنطقة.
       وبيّن سموه أن سمو ولي العهد الرئيس الأعلى للمؤسسة يولي مشروع الإسكان الخيري اهتماماً خاصاً فقد وجّه بتوفير كل الدعم لسرعة الإنجاز؛ نظراً لما يمثله ذلك من إسهام للمؤسسة في خطة التنمية المجتمعية التي تتواكب مع جهود الدولة في توفير مظلة من الخدمات الراقية وتوطين التنمية في مناطق المملكة.
       وأشار سمو الأمير فيصل بن سلطان بن عبدالعزيز إلى المرحلة الثانية من مشروعات الإسكان الخيري التي تبنتها المؤسسة بمكة المكرمة وتبوك وحائل انطلقت بتوجيه كريم من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود العام الماضي لتشمل إقامة 500 وحدة سكنية بتكلفة تصل إلى 197 مليون ريال .
       وقال : قطعت الأعمال الإنشائية في وحدات المشروع شوطاً، حيث تجري الأعمال الإنشائية في وقت واحد في كل من تبوك وحائل ومكة المكرمة ليصل عدد الوحدات 1246 وحدة سكنية مقسمة على مناطق المملكة بتكلفة تصل إلى 385 مليون ريال.
        ويهدف البرنامج إلى إقامة مجتمعات عمرانية حضارية تتوفر فيها كل مقومات الحياة الكريمة، وتتيح للمقيمين فيها من أصحاب الظروف الخاصة الفرصة لتطوير حياتهم، وإحداث نقلة اجتماعية وصحية وتعليمية وتأهيلي، الأمر الذي يجعل منهم عناصر منتجة تسهم في خدمة أنفسهم ومجتمعهم ونفذ من البرنامج حتى الآن أكثر من (700) وحدة سكنية مؤثثة مع المرافق العامة ومزودة بكل الخدمات من طرق، ومواقف، وشبكات كهرباء، ومياه، وصرف صحي، وهواتف، في كل من مكة المكرمة، وعسير، وتبوك، ونجران، وحائل، والرياض، وجيزان ووزعت هذه الوحدات على المستحقين في المناطق المذكورة.
وأفاد بأن تكاليف هذه المجمعات السكنية بلغت أكثر (250) مليون ريال، فيما تتراوح مساحة الوحدة السكنية الواحدة من كل مشروع من مشاريع الإسكان المتعددة بين (123) إلى (250) مترا مربعا بمتوسط (160) مترا مربعا للوحدة السكنية، وقد روعي في تصميمها خصوصية الأسرة والعادات والتقاليد السعودية إلى جانب توفر كل الخدمات، فالوحدة تشتمل على (3) غرف نوم، مجلس، صالة طعام، صالة معيشة، مطبخ، (3) دورات مياه. فيما يضم كل مشروع مسجد يستوعب (500) مصلٍ، ومصلى للنساء، ومدرستين ابتدائيتين، إحداهما للبنين والأخرى للبنات، ومركز صحي متكامل، ومركز اجتماعي يحتوي على فصول تدريب، مكتبة، صالة ألعاب للأطفال.
وسوف يتم تحديد المستحقين للإسكان الخيري من قِبل لجنة يشكلها ويشرف عليها أمير المنطقة المعنية التي يوجد بها (مشروع الإسكان) بالتنسيق مع المؤسسة، ومن ثم تصدر المؤسسة شهادات تخصيص الوحدات بأسماء المستحقين، وتلك الشهادات ليست صكوك ملكية، بل للانتفاع الشخصي للمستفيد وأسرته بدون رسوم إيجار، ولا يحق للمستفيد تأجيرها، أو بيعها، أو رهنها، أو استخدامها لأي أغراض أخرى، لأنّ هدف البرنامج تأمين المسكن المناسب لتلك الأسر المحتاجة.
Complementary Content
${loading}