currenturl

الملك يبحث مع أوباما التطورات الإقليمية ويطمئن على صحة صالح

الملك يبحث مع أوباما التطورات الإقليمية ويطمئن على صحة صالح
١٣ رجب
    جدة – واس
      أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله - اتصالا هاتفيا بفخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية، أمس؛ للاطمئنان على صحته، سائلاً المولى سبحانه وتعالى أن يمنّ على فخامته وجميع المصابين بالشفاء العاجل وأن يتجاوز اليمن الأزمة الراهنة، مؤكداً موقف المملكة الداعم ليمن موحد آمن ومستقر.
        من جانبه، جدد الرئيس اليمني شكره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين على مشاعره الأخوية الطيبة والصادقة وعلى الاهتمام والرعاية التي حظي بها فخامته وعدد من كبار قادة الدولة في مستشفيات المملكة إثر الحادث الإجرامي الغادر الذي تعرض له فخامته وعدد من كبار قادة الدولة والمسئولين أثناء تأديتهم صلاة الجمعة في جامع النهدين بدار الرئاسة.
       وطمأن الرئيس اليمني خادم الحرمين الشريفين بأن صحة فخامته جيدة وفي تحسن مستمر، مثمناً وقوف المملكة العربية السعودية إلى جانب إخوانهم في اليمن في ظل الأزمة الراهنة والجهود المبذولة لتجاوزها بما يحقق المصلحة الوطنية العليا للشعب اليمني.
       كما تم خلال الاتصال بحث العلاقات الأخوية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين وسبل تعزيزها وتطويرها في شتى المجالات.
     فيما تلقى خادم الحرمين الشريفين اتصالاً هاتفياً، أمس، من فخامة الرئيس باراك أوباما رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، وجرى خلال الاتصال بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين والمواضيع ذات الاهتمام المشترك، إضافة إلى استعراض تطورات الأحداث إقليمياً ودولياً.
Complementary Content
${loading}