currenturl

"العلوم والتقنية" تطلق ورشة إثراء المحتوى الرقمي العربي بدمشق

"العلوم والتقنية" تطلق ورشة إثراء المحتوى الرقمي العربي بدمشق
٩ ذو القعدة
الرياض - واس:
في إطار جهودها لتوحيد الجهود على المستوى العربي لإثراء المحتوى العربي، وتطوير الأدوات الحاسوبية اللازمة له ضمن "مبادرة الملك عبدالله للمحتوى العربي"
 نظمت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية أمس ورشة عمل "إثراء المحتوى الرقمي العربي" بالتعاون مع وزارة التعليم السورية، والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، والمعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا، والتي تستمر حتى 11 ذي القعدة 1431هـ في العاصمة السورية دمشق، وذلك بهدف التعرف على الإمكانات المتاحة في العالم العربي للاستفادة منها ودعمها للخروج بمنتجات ذات قيمة حقيقة للمستخدم العربي.
ويشارك في الورشة نخبة من المتخصصين في حوسبة اللغة العربية من مختلف دول العالم، فيما يمثل المملكة في هذه الورشة ثلاثة مؤسسات بحثية وأكاديمية هي: مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، وجامعة الملك سعود، وجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن.
وبدأت الورشة بعرض لمنجزات مبادرة الملك عبدالله للمحتوى العربي، والجهود السورية وجهود المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، وبعد ذلك انطلقت الجلسات العلمية المتخصصة في مجال محركات البحث، واسترجاع المعلومات، والترابط الدلالي، والتحليل النحوي، والتشكيل الآلي، والتدقيق الإملائي، كماستعرض الورشة منجزات مشاريع حاسوبية تخدم اللغة العربية ومحتواها الرقمي.
Complementary Content
${loading}