currenturl

وزراء صحة شرق المتوسط يدعون لتنظيم لقاء تشاوري في المملكة لتطبيق التدابير الاحترازية لموسم الحج والعمرة

وزراء صحة شرق المتوسط يدعون لتنظيم لقاء تشاوري في المملكة لتطبيق التدابير الاحترازية لموسم الحج والعمرة
١ شعبان
القاهرة - الإعلام الإلكتروني:
قرر وزراء الصحة العرب المشاركون فى الاجتماع الطارئ لمنظمة الصحة العالمية لدول إقليم شرق المتوسط الذي عقد بالقاهرة أمس بشأن مرض أنفلونزا الخنازير"إتش1 إن1" اعتماد وتنفيذ التدابير الصحة العمومية التي أوصت الحلقة الاستشارية الدولية التي عقدت في جدة خلال الفترة من 27-30 يونيو باتباعها في الحج والعمرة، على أن تقوم المملكة العربية السعودية بتحويل تلك التدابير إلى اشتراطات يتم بمقتضاها منع كبار السن ممن يزيد أعمارهم عن 65 عاما، والأطفال أقل من 12 عاما، والمصابين بأمراض مزمنة كأمراض السكر والقلب والكبد والكلى والضغط والسمنة المفرطة، وغيرها من أداء الحج والعمرة لهذا العام.
وطالبت اللجنة في توصياتها حسبما نقلت وكالة الأنباء السعودية وبحضور معالي وزير الصحة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة ووزير الصحة المصري الدكتور حاتم الجبلي ووزير الصحة اليمني الدكتور عبد الكريم راصع رئيس الاجتماع ومدير المكتب الإقليمي للمنظمة الدكتور حسين الجزائري- بتقوية ودعم نظم الترصد والمواجهة على الصعيد الوبائي والفيرولوجي للتبكير باكتشاف ما يطرأ من تغيرات على الفيروس، ورصد اتجاهات المرض إبان الجائحة، والاستمرار في تبادل المعلومات،
وشددوا على أهمية تقوية نظم ترصد الأمراض الشبيهة بالأنفلونزا، والأمراض التنفسية الحادة الوخيمة، والعمل على ترشيد الأدوية المضادة للفيروسات، وذلك لتقليل فرص نشوء المقاومة لها.
وطالب الاجتماع الطارئ لوزراء صحة دول شرق المتوسط الدول الأعضاء بوضع إستراتيجية وطنية للتطعيم ضد الجائحة بما في ذلك توزيع اللقاحات، وحث على وضع إستراتيجية للإبلاغ عن المخاطر، ودعا إلى تشكيل لجنة فنية إقليمية لدراسة وتحديث كل البيانات والمعلومات المتعلقة بتطور الجائحة والتغير الفيروسي.
وأكدوا على أهمية دعم الدول الأعضاء فى مجال نقل التكنولوجيا اللازمة لتنمية القدرات على إنتاج اللقاحات المضادة للأنفلونزا واللقاحات الأخرى، ومساعدة الدول الأعضاء على الحصول على كميات كافية من اللقاحات فور إنتاجها، وتشكيل لجنة خاصة لبحث إمكانية التزويد المشترك باللقاحات المضادة لفيروس "إتش1 إن1"، وتنمية علاقات شراكة في مجال تصنيع هذه اللقاحات.
وخلص الاجتماع الطارئ لوزراء الصحة لدول شرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية إلى الدعوة لتنظيم لقاء تشاوري في المملكة مع رؤساء البعثات الطبية من أجل التنسيق وتطبيق التدابير الاحترازية لموسم الحج والعمرة والدعوة لاجتماع عاجل في حالة حدوث مستجدات كبيرة تستدعي ذلك.
Complementary Content
${loading}