currenturl

موافقة مجلس إدارة هيئة الطيران المدني على تنفيذ مشروع تطوير مطار الملك خالد

موافقة مجلس إدارة هيئة الطيران المدني على تنفيذ مشروع تطوير مطار الملك خالد
٦ محرم
الرياض - واس:
رأس صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني في قصر سموه بالعزيزية أمس، الاجتماع السابع لعام 1430هـ لمجلس إدارة الهيئة.
ولدى وصول سمو ولي العهد مقر الاجتماع اطلع على مجسمات وعرض مصور عن مشروع تطوير مطار الملك خالد الدولي بالرياض واستمع لشرح من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العليا للسياحة والآثار ومعالي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني عن مراحل المشروع التي تبدأ من عام 1430 إلى 1459هـ والذي يتميز باستخدام التقنيات المتقدمة، وتقدر الطاقة الاستيعابية بانتهاء المرحلة الأولى لـ 25 مليون مسافر سنويًّا، إضافة إلى استيعاب الطائرات كبيرة الحجم، كما يشمل المشروع الذي روعي فيه الحفاظ على مبنى الصالات تطويرًا تجاريًّا داخل المطار ومنطقة إستراتيجية بين المطار ومدينة الرياض، ويوفر المشروع أعلى مستويات الراحة وأفضل الخدمات للمسافرين وتوفير آلاف فرص العمل في مجال الطيران والخدمات.
ووافق المجلس على تنفيذ المخطط العام لتطوير مطار الملك خالد الدولي بالرياض ليقوم المطار بدوره الحيوي في مواكبته للتخطيط الحضري والاقتصادي لمدينة الرياض، ووافق على نتائج التأهيل النهائية (الفنية والمالية)فيما يتعلق بمنافسة نشاط الدعاية والإعلام في مطارات المملكة، ووافق على إنشاء مكتب مستقل للتحقيقات في حوادث الطيران ووقائع الطائرات تحت إشراف مجلس إدارة الهيئة ويرتبط مباشرة بسمو نائب رئيس مجلس الإدارة صاحب السمو مساعد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام لشؤون الطيران المدني ويتمتع بالشخصية الاعتبارية والاستقلال المالي والإداري وذلك تنفيذًا للمادة 107 من نظام الطيران المدني، ووافق على قيام الهيئة بتوزيع حصة الجانب السعودي من حركة النقل على الناقلات الوطنية على أن تقوم الهيئة بوضع آلية تنفيذية مناسبة لذلك بعد عقد اجتماع تنفيذي يضم المختصين والناقلات الوطنية لتحديد الآلية المطلوبة لتوزيع حصص النقل من كل دولة، سواء في موسم العمرة أو الحج.
ووافق المجلس على مبدأ تقنين العمولة التجارية (بدل نقل) بين الناقلات الوطنية وعدم تركها للتقديرات غير النظامية، وأن تستفيد الجهات الحكومية القائمة على خدمة شركات الطيران والمسافرين من تلك العمولات، وذلك من منطلق الاستمرار في تحسين مستوى الخدمة، ووافق المجلس على لائحة مزاولة نشاط الشحن الجوي (للتجميع) وفقًا للشروط والمواصفات المقررة لمواكبة المتغيرات والتطور الذي تشهده صناعة الطيران، ويتضمن ذلك إجراءات الحصول على تراخيص مزاولة نشاط الشحن الجوي.
Complementary Content
${loading}