currenturl

الملك يستقبل رئيس هيئة الأركان ونائبه وقائد القوات البرية ومحافظ "الاتصالات"

الملك يستقبل رئيس هيئة الأركان ونائبه وقائد القوات البرية ومحافظ "الاتصالات"
٢١ جمادى الآخرة
الرياض - واس
تشرف بالسلام على خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود القائد الأعلى لكافة القوات المسلحة - حفظه الله - في قصر اليمامة، أمس، معالي رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن حسين بن عبدالله بن حسين القبيّل ومعالي نائب رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن عبد الرحمن بن عبدالله بن حمد المرشد وصاحب السمو الملكي الفريق الركن خالد بن بندر بن عبدالعزيز قائد القوات البرية؛ بمناسبة صدور الأوامر الملكية الكريمة بتعيينهم في مناصبهم الجديدة.
وقد هنأهم الملك المفدى أيده الله بهذه المناسبة سائلاً الله تعالى أن يوفقهم لخدمة دينهم و وطنهم.
من جهتهم، أعرب رئيس هيئة الأركان العامة ونائبه وسمو قائد القوات البرية عن شكرهم وتقديرهم لخادم الحرمين الشريفين على ثقته الكريمة.. داعين المولى عز و جل أن يوفقهم ليكونوا عند حسن ظن القيادة بهم.
كما تشرف بالسلام على خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - معالي محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السابق الدكتور عبد الرحمن بن أحمد الجعفري ومعالي محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عبدالعزيز بن عبدالله الضراب بمناسبة صدور الأمر الملكي الكريم بتعيينه محافظاً للهيئة بالمرتبة الممتازة.
وقد أعرب خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - عن شكره وتقديره لمعالي الدكتور عبدالرحمن الجعفري على ما قدم من جهود خلال فترة عمله، متمنياً له دوام التوفيق.
كما عبر الملك المفدى - حفظه الله - عن تهنئته لمعالي محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله الضَّراب متمنياً له التوفيق والنجاح في منصبه الجديد.
من جهتهما، أعربا محافظا الهيئة السابق والحالي عن شكرهما وتقديرهما لخادم الحرمين الشريفين على استقباله لهما وعلى ما استمعا إليه منه - أيده الله - من توجيه ونصح كريم.
من جهة أخرى، استقبل خادم الحرمين الشريفين أبناء مساعد بن سيف بن عبدالعزيز السيف - رحمه الله – وهم: خالد وسامي ومحمد وفيصل وأبناؤهم الذين أعربوا عن شكرهم وتقديرهم للملك المفدى على عزائه ومواساته لهم في وفاة والدهم.. سائلين الله جل وعلا أن يجعل ذلك في موازين حسنات خادم الحرمين الشريفين.
وقد دعا الملك المفدى الله عز وجل أن يتغمد والدهم بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
حضر الاستقبالات صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز مساعد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام للشؤون العسكرية وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني ومعالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس محمد جميل بن أحمد ملا وعدد من المسؤولين.
Complementary Content
${loading}