currenturl

المملكة تؤكد مساندتها لأمن واستقرار ووحدة العراق

المملكة تؤكد مساندتها لأمن واستقرار ووحدة العراق
١٤ رمضان
جدة - واس:
أطلع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- مجلس الوزراء في مستهل الجلسة التي رأسها -أيده الله- مساء أمس في قصر السلام بجدة على المباحثات التي أجراها مع أخيه جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية، والاتصال الهاتفي الذي أجراه مع أخيه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، والاتصال الهاتفي الذي تلقاه من أخيه فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية اليمنية.
وأوضح معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة أن المجلس استعرض بعد ذلك تطور الأحداث على الساحات الإسلامية والعربية والدولية، وأكد أن المملكة لن تدخر جهدًا في دعم جمهورية باكستان الإسلامية لمواجهة الأضرار التي لحقت بها جراء الفيضانات، مشيرًا إلى أن مبادرات خادم الحرمين الشريفين وسرعة توجيهاته بإرسال مستشفيين ميدانيين وفريق إنقاذ سعودي من الدفاع المدني وحرس الحدود إلى جمهورية باكستان لتقديم الخدمات العلاجية والإسهام في إنقاذ المحتجزين والمحاصرين والمتضررين، إضافة إلى توجيهه أيده الله بتسيير الجسر الجوي، وإقامة الحملة الشعبية الشاملة لمؤازرة الشعب الباكستاني المتضرر، وهذه كلها تجسد اهتمامه أيده الله ووقوفه مع الشعوب الإسلامية في وقت أزماتها، وعبر عن تقدير المملكة لما أبدته الشقيقة باكستان حكومة وشعبًا من شكر للمملكة، كما أعرب عن الشكر والتقدير لما وجدته حملة خادم الحرمين الشريفين لإغاثة الشعب الباكستاني من تجاوب من أبناء الوطن إسهامًا في مساعدة إخوانهم المتضررين هناك.
وفي الشأن العراقي بين معاليه أن المجلس جدد دعوة المملكة للأشقاء في العراق بتضافر الجهود وتغليب المصلحة الوطنية وتشكيل حكومة عراقية يجتمع عليها أبناء الشعب العراقي لتحقيق طموحاتهم مجددًا، مؤكداً وقوف المملكة ومساندتها لكل ما يحقق أمن واستقرار ووحدة العراق.
كما رحب المجلس ببيان اللجنة الرباعية الدولية الداعي لاستئناف مفاوضات السلام المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين بواشنطن في الثاني من سبتمبر القادم، ورحب بإعلان منظمة التحرير الفلسطينية المشاركة في المفاوضات بناء على بيان اللجنة الرباعية والدعوة الأمريكية.
ووافق المجلس على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الشؤون الإسلامية والأوقاف بين حكومة المملكة وحكومة دولة قطر الموقع عليها في مدينة الدوحة بتاريخ 8/3/1431هـ، الموافق 22/2/2010م، ووافق على مذكرة تعاون علمي وتعليمي بين وزارة التعليم العالي في المملكة ووزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي في المملكة المغربية، الموقعة في مدينة الرياض بتاريخ 19/1/1431هـ، الموافق 5/1/2010م.
وأقر المجلس عددًا من الإجراءات بشأن موضوع (عين زبيدة) من بينها نقل الاختصاص المتعلق بها وبأوقافها من وزارة المياه والكهرباء -المديرية العامة للمياه في منطقة مكة المكرمة- إلى الهيئة العامة للأوقاف ليكون هذا الوقف تحت إشرافها وفقًا لتنظيمها، وأن يؤخذ في الاعتبار أن (عين زبيدة) وقف عام لسقيا أهل مكة المكرمة وحجاج بيت الله الحرام.
ووافق المجلس على انضمام المملكة إلى اتفاقية المتر الموقعة في باريس بتاريخ 20/5/1875م وتعديلاتها، كما أقر المجلس نظام أخلاقيات البحث عن المخلوقات الحية.
Complementary Content
${loading}