currenturl

أمير منطقة مكة المكرمة يُدشن ويتفقد مشاريع صحية بالطائف بقيمة 460 مليون ريال

أمير منطقة مكة المكرمة يُدشن ويتفقد مشاريع صحية بالطائف بقيمة 460 مليون ريال
٢١ جمادى الأولى

الطائف - واس

أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز، أمير منطقة مكة المكرمة، خلال الجولات التفقدية التي قام بها أمس لمحافظات منطقة مكة المكرمة، حرص القيادة الحكيمة تباشرنا دائما بالمبادرات الكبيرة والمفيدة، كما أنه من أعظم نعم الله على هذه البلاد نعمة الاستقرار.. ثم الوفرة المالية التي أنعم الله بها علينا في هذا العصر الذهبي
وأعرب سموه عن سعادته بما رآه، معبراً عن شكره لوسائل الإعلام على متابعتها.
وأبدى سموه سروره بما شاهده في اجتماع المجلس المحلي للمحافظة الذي عقد مساء أمس من عرض للمشاريع بالمحافظة.
وقال سموه في مؤتمر صحفي عقده أمس عقب الجولات التفقدية التي قام بها في محافظة الطائف: عندما تابعت الشرح عن تنفيذ المشاريع سعدت جداً، وأخذني التفكير إلى أن تساءلت مع نفسي لو كانت هذه المشاريع في دولة أخرى وليست في محافظة في منطقة في المملكة ماذا كان سوف يقال عنها وتذكرت أن هناك مشاريع أقل من تلك المشاريع تحدثت عنها الدول بإسهاب وباعتزاز وبفخر ونحن نرى هنا مثل هذه المشاريع الكبيرة والعظيمة تنفذ في محافظاتنا ومناطقنا، وكان رد فعلي أن حمدت الله سبحانه وتعالى على ما وصلت إليه بلادنا من نعمة أولها نعمة الإسلام وثانيا نعمة الأمن وثالثا نعمة الاستقرار السياسي والأمني والاقتصادي.
وأضاف: أن هذه النعم إذا نظرنا إلى ما يدور حولنا من فتن ومن حروب ومن قتل ومن اعتقالات ومن سجون ثم نرى ماذا يشغل بال ووقت المواطن السعودي في وطنه هذه الأيام نجد أنها كلها عن المشاريع والتنمية والإنجازات وبعض الأحيان عن تأخير بعض المشاريع، ولكن كلها من التنمية وعن المستقبل فحمداً لله على ذلك .
وأكد سموه أنها نعمة يجب أن نشكرها، وشكر هذه النعمة يجب أن يكون بالعمل، لافتاً سموه الانتباه إلى أننا في هذا الوقت بالذات يجب أن نستغل ونستثمر كل دقيقة من وقتنا وكل ثانية من عمرنا وكل ريال من مالنا في التطوير والبناء والتنمية لأننا نمر بعصر وفترة ذهبية في حياة الشعوب تتوفر فيها جميع العناصر التي يجب أن تستغل بكل عزم وبكل جدية لتحقيق الآمال والطموحات.
ومضى سموه قائلاً: الحمد لله لدينا القيادة الحكيمة التي تباشرنا دائما بالمبادرات الكبيرة والمفيدة، ولدينا كذلك هذا الاستقرار ثم الوفرة المالية التي أنعم الله بها علينا في هذا العصر الذهبي، فيجب ألا ندخر وسعا ولا نضيع دقيقة من الوقت أو ريالاً من المال إلا وقد استفدنا منه في التنمية وفي البناء والتشييد، وأعتقد أن الإنسان السعودي قد أعطاه الله الفرصة فلينتهز هذه الفرصة وليحقق هذا الآمال.
وأكد الأمير خالد الفيصل أن الشباب هم المستقبل ولابد من العمل لمستقبل هذه الفئة لأن الاهتمام بالشباب هو الاهتمام بمستقبل هذه البلاد.
وقال: الشباب أبناؤنا وفلذات أكبادنا، وما نعمله اليوم هو لهم فلابد أن نهيئ لهم الفرص كما هيئت لنا من قبل آبائنا وبما أن العصر يمكن الإنسان الآن بمعطيات أكبر مما كانت لآبائنا فيجب أن نأخذ الفرصة ونقدمها لأبنائنا.
وشدد سموه على إتمام المشاريع في وقتها لأن الميزانيات لا تؤجل والاتفاقيات مع المقاولين لا تؤجل، ولأن في تأجيلها خسارة في الوقت وهدراً للأموال وتعطي فرصة للمقاول أن يتهاون ويتخلص من التزاماته لأن المشروع أُجل من قبل الجهة الرسمية.
كما دشن أمير منطقة مكة المكرمة أمس 14 مشروعا صحيا جديدا في محافظة الطائف بتكلفة إجمالية تصل إلى 60 مليون ريال.
واستمع سموه إلى شرح من مدير الشئون الصحية بمحافظة الطائف عبدالرحمن بن عبدالله آل كركمان من خلال اللوحات والرسوم عن المشاريع الجديدة والتي تشمل مستشفى ظلم العام بسعة 50 سريرا وبتكلفة تتجاوز 21 مليون ريال، و7 مراكز للرعاية الصحية الأولية في أبو راكة، والعطيف، والسحن، وظلم، وبسل، وغرب الحوية، وميسان والتي تصل تكاليفها إلى 25 مليون ريال .
كما تشتمل المشاريع على مشاريع تطويرية لمستودع المضادات الحيوية بالتموين الطبي، وقسم الأطراف الصناعية الجديد ، ومشروع إنشاء مبنى السجلات الطبية بمستشفى الملك فيصل ، ومشروع مبنى الخدمات العامة بمستشفى الملك فيصل، والمبنى الإداري والتعليمي وشئون المرضى بمستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي الذي بلغت تكلفته أكثر من 9 ملايين ريال.
كما تفقد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة مشروع مستشفى الملك فيصل ومستشفى النساء والولادة التي تصل سعتهما السريرية إلى 900 سرير وبتكلفة تتجاوز400 مليون ريال حيث أطلع سموه من خلال مجسم للمشروع على مكوناته وما تم إنجازه .
حضر التدشين معالي محافظ الطائف فهد بن عبدالعزيز بن معمر ومعالي مدير جامعة الطائف الدكتور عبدالاله بن عبدالعزيز باناجه ومدير شرطة منطقة مكة المكرمة اللواء جزاء العمري ومدير شرطة محافظة الطائف اللواء مسلم الرحيلي وعدد من المسؤولين.

Complementary Content
${loading}