currenturl

تدشين نظام ساهر للضبط الإلكتروني في القصيم

تدشين نظام ساهر للضبط الإلكتروني في القصيم
١٥ رمضان
بريدة - الإعلام الإلكتروني:
يبدأ اليوم نظام ساهر للضبط الإلكتروني عمله فعليًّا في منطقة القصيم حيث قام صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم بتدشينه أمس بمقر ديوان الإمارة بمدينة بريدة.
وأكد سموه في تصريح صحفي بهذه المناسبة أن نظام ساهر الإلكتروني إحدى الوسائل التي تحفظ الأمن والسلامة لأبناء الوطن والمقيمين فيه، وبين سموه أن نسبة الحوادث التي تحدث في المملكة أصبحت عالية جدا ولها وضع مختلف عن دول العالم في عددها وكثرتها والإهمال الذي يصاحبها، منبهًا إلى ضرورة انتباه الجميع لها وضرورة إعطائها حقها من الاهتمام والانضباط في اتباع الأوامر والتعليمات والأنظمة المرورية لتعزيز سلامتها في كل موقع، ومؤكدًا الوقوف والتصدي بحزم وقوة لما يحدث في شوارع وطرقات المملكة من قائدي المركبات من عدم التقييد بالأنظمة والتعليمات المرورية، وشدد على أهمية أن تكون العقوبات منفذه في وقتها حتى يستفاد من هذه الخدمات التي تقدم وهذه الوسائل التي تحفظ السلامة للجميع مشيدًا باهتمام ومتابعة سمو النائب الثاني لرئيس مجلس وزير الداخلية في هذا الشأن.

واستمع سموه فور وصوله مقر ديوان الإمارة لتدشين النظام إلى شرح من مدير مرور القصيم العميد عبدالعزيز بن إبراهيم الخلف عن آلية عمل النظام ، كما استمع سموه إلى شرح من مدير شعبة السلامة المشرف العام على النظام بالمنطقة العقيد يوسف بن عبدالله التويجري عن الآلية التي يتم من خلالها ضبط المخالف للنظام. كما اطلع سموه لشرح مفصل من مدير الشركة التي ستقوم بمباشرة حوادث التلفيات في مدينة بريدة كخطوة أولى لتطبيق مباشرة الحوادث بالمنطقة، وشاهد عرضًا مرئيًّا تضمن كيفية عمل الكمرات ورصد المخالفات الذي تم إعداده من قبل الشركة المصنعة.

ومن ناحيته، أوضح مدير مرور منطقة القصيم العميد عبدالعزيز بن إبراهيم الخلف أن الهدف من تطبيق نظام "ساهر" الإلكتروني هو الحد من أعداد الحوادث المرورية والتقليل النتائج السلبية التي تحدث من جرائها لافتا إلى انخفاض نسبة الحوادث في المناطق التي طبقت النظام، ومشيرًا إلى أنه سيتم البدء في تطبيقه في مدينة بريدة ومحافظتي عنيزة والرس كمرحلة أولى ثم يتبعها التطبيق في جميع محافظات ومراكز المنطقة، مضيفا أنه سيتم تطبيقه على الطرق الرئيسية وعلى الشوارع الداخلية والطريق الدائري لمنطقة القصيم، وخاصة المواقع التي تكثر فيها الحوادث وتشكل خطورة على سالكي الطريق، وأبان أنه سيبدأ تطبيق عقوبة نظام السرعة كمرحلة أولى ثم يعقبها المخالفات الأخرى من قطع الإشارة وغيرها.

Complementary Content
${loading}