currenturl

هيئة بريطانية تحقق في احتمال انتهاك جوجل للخصوصية الفردية

هيئة بريطانية تحقق في احتمال انتهاك جوجل للخصوصية الفردية
١٧ ذو القعدة
بي بي سي - متابعة:
قررت الهيئة البريطانية الخاصة بحماية الخصوصة على شبكة الإنترنت النظر من جديد في احتمال مخالفة شركة جوجل لقوانين حماية الخصوصية الشخصية من خلال شبكات واي فاي اللاسلكية، فيما ثارت نقاشات عدة حول حماية الخصوصية في مشروع خرائط جوجل.
وكان مكتب مفوض شؤون المعلومات في المملكة المتحدة قد أطلق تحقيقات في وقت سابق من العام الحالي على خلفية اعتراف جوجل بحصولها عن طريق الخطأ على كلمات تعريف وكلمات سر شخصية خلال تصوير الشوارع في المدن الرئيسية حول العالم، فيما أعلنت جوجل أنها لم تقم بتجميع أي معلومات شخصية حساسة، إلا أنها عادت لاحقا لتقول إن سياراتها في مشروع "ستريت فيو" جمعت بشكل غير متعمد بيانات شخصية أكثر مما تم الكشف عنه من قبل، وأنها بصدد تغيير ممارساتها بشأن حماية الخصوصية. وكانت البيانات قد جمعت بواسطة السيارات التابعة لجوجل، والتي تتجول في أنحاء العالم، وتعرض الشركة الصور عبر خدمتها الخاصة بخرائط الشوارع على الإنترنت، بينما قالت جوجل إنها تريد محو البيانات في أسرع وقت ممكن.
وتبحث جهات تنظيمية في بعض الدول التي قدمت فيها هذه الخدمة والتي تجاوزت 30 دولة في هذا الأمر.
وقال ممثل عن جوجل إن الشركة محت البيانات في الدول التي أذن لها منظمو الخدمة بها بفعل ذلك، مضيفا أن تحقيقات جارية في دول أخرى، وأن الشركو لا تستطيع محو البيانات حتى انتهاء التحقيقات.
ولم يكن جمع البيانات التي تعتمد على البث اللاسلكي فائق الدقة السرعة (واي فاي) يتعلق بمشروع "خرائط جوجل"، حيث كشفت جوجل عن أن جمع البيانات الإضافية كان خطأ تسبب فيه جزء من شفرة كمبيوتر من مشروع تجريبي تم إلحاقه بدون قصد.
Complementary Content
${loading}