currenturl

إشادة أممية بجهود السعودية في المجال البيئي

إشادة أممية بجهود السعودية في المجال البيئي
٣ جمادى الأولى
واس- جدة:
نوهت ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي للبيئة الدكتورة ميسم تميم بجهود المملكة العربية السعودية في المجال البيئي ووضع الأسس والاستراتيجيات والمؤتمرات والمنتديات التي تنعكس بشكل إيجابي لإيجاد بيئة نظيفة تحمي الأجيال القادمة.
وأكدت في تصريح صحفي بمناسبة انعقاد المنتدى والمعرض الدولي للبيئة والتنمية المستدامة الخليجي الثالث في جدة تحت عنوان " الاقتصاد الأخضر والمسؤولية الاجتماعية "، على أهمية المنتدى في وقت يشهد فيه العالم العديد من التغييرات البيئية والمناخية ووجود تحديات لابد من مواجهتها والعمل على وجود بدائل جديدة من أجل استخدام الطاقة المتجددة أو ما يسمى بالطاقة النظيفة .
وقالت : " إن المملكة بدأت في التوجه إلى التنمية المستدامة وتطبيق مفاهيم الاقتصاد الأخضر في مشروعاتها وإدخال الطاقة الشمسية في الكثير من مشروعاتها التنموية " ، منوهةً بالدور الذي بذله صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة رئيس جمعية البيئة السعودية من أجل إقامة المنتدى وجمع هذا العدد الكبير من العلماء والباحثين في مجال البيئة.
وشددت الدكتورة ميسم تميم التي ستشارك بورقة عمل في المنتدى بعنوان " استراتيجيات تطوير مناخ مرن" على دعم مشروعات البيئة والتنمية المستدامة والعمل من أجل وضع إستراتيجية بيئية تلبي احتياجات التنمية في المنظومة الخليجية.
وقالت :" إن العالم اليوم أصبح على قناعة بأن التنمية المستدامة التي تقضي على قضايا التخلف والفقر هي السبيل الوحيد لضمان الحصول على مقومات الحياة في الحاضر والمستقبل ويتضمن التطور التاريخي لمفهوم التنمية المستدامة وأهدافها ومبادئها وخصائصها وتحدياتها واستراتيجيتها " ، مشيرةً إلى أن حماية البيئة والتنمية المستدامة احتلت مكانة مهمة لدى الباحثين والمهتمين بالبيئة وصناع القرار.
Complementary Content
${loading}