currenturl

الهلال الأحمر يدشن خدمات متطورة أولها الإسعاف "الطائر" الشهر المقبل

الهلال الأحمر يدشن خدمات متطورة أولها الإسعاف "الطائر" الشهر المقبل
٧ ذو القعدة
الرياض - الإعلام الإلكتروني:
تطلق هيئة الهلال الأحمر السعودي مشروع "الإسعاف الطائر" رسميًّا بعد شهر من الآن، وذلك بعد وصول أول طائرتين للمملكة تمثل الدفعة الأولى من الأسطول الجوي الإسعافي الذي تنوي تشغيله خلال الفترة المقبلة لتقديم خدمة إسعافية شاملة على مستوى المملكة.
أكد ذلك المدير التنفيذي لمشروع التشغيل الذاتي في الهيئة الدكتور موفق البيوك في مؤتمر صحفي نقلت وقائعه صحيفة "الوطن" أول من أمس بمقر الهيئة، موضحا أنه ستتم الاستعانة بـ 28 طائرة هيلكوبتر و4 إلى 6 طائرات متوسطة المدى لتغطية مختلف مناطق المملكة وشمولها من الخدمة الجديدة على مدى الأعوام الأربعة المقبلة، وأن الخدمة ستبدأ بـ 6 طائرات كمرحلة أولية هذا العام في كل من المنطقة الوسطى "الرياض" والمنطقة الغربية "مكة المكرمة"، وسيتراوح عدد طاقم كل طائرة من 8 إلى 10 أشخاص إضافة إلى المسعفين الجويين، ومن المقرر أن يكون عملهم في الفترة الصباحية وتتبعها الفترة المسائية بعد أشهر من انطلاق الخدمة.
وأشار إلى أنه يوجد توجه لإيجاد خدمة إسعاف بحري في المملكة خلال الأعوام المقبلة سيعلن عنها في وقت لاحق، وأن الهدف من هذه الخدمات المتطورة هو تنويع الخدمة الإسعافية بحيث يتم التركيز على رفع مستوى الخدمة النوعي بدلاَ من تقديم مجرد خدمة إسعافية أرضية فقط، موضحا أن الخدمة الإسعافية الجديدة ستقسم على ثلاث مستويات هي: القصير، والمتوسط، والبعيد، ويراد بالمستوى القصير أن الطائرات تقطع مسافات تتراوح بين قرابة 100 إلى 120 كيلو متر تقريبًا من نقطة الانطلاق بحيث يكون الوصول إلى الموقع ونقل المريض خلال ساعة، أما المستوى المتوسط فيعني الطائرات التي ستسير من 400 إلى 500 كيلو وهي ثابتة الجناح وتصل للمواقع المعبدة والمحددة، وليس شرطاً أن تهبط في مهابط مطارات كما هو متعارف عليه في السابق، وبالنسبة للمستوى البعيد فستستخدم طائرة في حال الكوارث أو في الحالات الطارئة.
Complementary Content
${loading}