currenturl

خادم الحرمين الشريفين يرعى مؤتمر "المرأة السعودية.. الواقع وتطلعات المستقبل"

خادم الحرمين الشريفين يرعى مؤتمر "المرأة السعودية.. الواقع وتطلعات المستقبل"
٩ رمضان
الرياض - الإعلام الإلكتروني:
وافق خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز على رعاية وافتتاح فعاليات مؤتمر "المرأة السعودية.. الواقع وتطلعات المستقبل"، الذي تعقده جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ممثلة في وكالة الجامعة لشؤون الطالبات خلال الفترة 6-7 محرم عام 1431هـ الموافق 23-24 ديسمبر 2009م.
ورفع مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل شكره لمقام خادم الحرمين الشريفين على هذه اللفتة الأبوية الحانية، والاهتمام البالغ الذي يجده تعليم المرأة السعودية من قبله شخصيًّا، ومن جميع مسؤولي الدولة، وأكد أن هذا التشريف يستوجب على المشاركين في المؤتمر بذل أقصى الجهود للوصول إلى نتائج تسهم في تطوير تعليم المرأة السعودية.
وأوضح الدكتور أبا الخيل حسبما نقلت صحيفة "الجزيرة" أن تعليم المرأة السعودية يواجه تحديات كبيرة للتوفيق بين مخرجات التعليم وحاجات السوق، وأن هذا التحدي يزداد مع التوسعات الكبيرة التي يشهدها تعليم المرأة في الجامعات السعودية، المتمثلة في بناء مدن جامعية ضخمة خصصت للطالبات، والخشية أن يكون هناك تكرار في تخصصات معينة لا يحتاج إليها سوق العمل بشكل كبير، بينما يوجد نقص في تخصصات وأقسام علمية يُعتبر سوق العمل بحاجة ماسة إلى مؤهلات فيها، مؤكدًا أن على الجامعات السعودية الحكومية والأهلية أن تعمل جاهدة لتوحيد الجهود.
Complementary Content
${loading}