currenturl

سمو ولي العهد يدشن المبادرة الوطنية للسلامة المرورية «الله يعطيك خيرها»

سمو ولي العهد يدشن المبادرة الوطنية للسلامة المرورية «الله يعطيك خيرها»
٨ رجب

جدة - واس:

دشن صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في مكتبه بجدة امس المبادرة الوطنية للسلامة المرورية « الله يعطيك خيرها « التي تأتي بتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الذي يولي اهتماما بالغاً بكل ما يهم المواطن والوطن وما يوليه حفظه الله من حرص كبير بحياة المواطن السعودي وخاصة الناحية الإنسانية، حيث إن جمعية الأطفال المعوقين بالمملكة قد منحته جائزة الجمعية للخدمة الإنسانية تقديراً وعرفاناً له أيده الله.

جاء ذلك خلال استقبال سمو ولي العهد لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين وصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة وأصحاب المعالي الوزراء والأعضاء العاملين والمتطوعين في الحملة. وكان حفل التدشين للمبادرة الوطنية التي تتبناها جمعية الأطفال المعوقين بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور قد بدئ بكلمة لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز فيما يلي نصها:

بسم الله الرحمن الرحيم

صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الحضور الكرام نتشرف اليوم بالوقوف أمام مقامكم الكريم تكرماً منكم حفظكم الله بإطلاق هذه المبادرة على المستوى الوطني بتوجيهات سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ملك الإنسانية وتوجيهاته الكريمة ـ حفظه الله ـ أن كل ما يتم من عمل في بلادنا من مؤسسات سواء حكومية أو خيرية يجب أن يكون له الجانب الإنساني ويجب أن يكون المواطن هو المستفيد الأول، هذه المبادرة قد انطلقت من جمعية الأطفال المعوقين التي أشرفتم حفظكم الله منذ أكثر من خمسة وعشرين عاماً وأكثر بتأسيسها وإطلاقها في مدينة
الرياض وهي اليوم جمعية تدير أكثر من أحد عشر مركزاً في أنحاء المملكة ولديها مبادرات رائدة في العمل الخيري والإنساني من أهمها هذه المبادرة. وهذه المبادرة حقيقة تخاطب قضية حساسة وقضية خطيرة ناتجة عن تعدد وكثرة حوادث السيارات وما يسببه ذلك من الإعاقة والوفاة بشكل يومي.

وهذه المبادرة التي باركتموها حفظكم الله قد انطلقت من جمعية الأطفال المعوقين بالرياض كشكل تجريبي برعاية أخي صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض وسماحة مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ حفظهم الله.

وهي اليوم تنطلق في أنحاء المملكة بعد نجاحها الكبير في مدينة الرياض. وأود أن أوجه شكراوتقديرا لمقامكم الكريم على إتاحة هذه الفرصة اليوم في وقتكم الضيق، وأيضاً لشركائنا في هذه المبادرة ، وزارة الداخلية بتوجيه ودعم صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية وأجهزة المرور ومنسوبي وزارة الداخلية بشكل عام، وكذلك وزارة الثقافة والإعلام التي احتضنت هذا البرنامج بشكل كبير ومعالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة وزملاؤه في هيئة الإذاعة والتلفزيون الأستاذ عبدالرحمن الهزاع الذين تبنوا هذه المبادرة وكأنها البرنامج التلفزيوني الوحيد الذي يوجد في التلفزيون السعودي اليوم.

كما أعتز بشركائنا والممولين شركة أرامكو الشركة الوطنية الرائدة في مجال الخير ومجال الخدمة الإنسانية وشركات السيارات المتعددة وننطلق إن شاء الله اليوم حتى نتعاون جميعاً في حماية المواطنين وحماية الأطفال والأسر مميحدث اليوم من هذه الإعاقات المتسبب فيها الذين يتهورون في سرعة السيارات الذين يغامرون بحياة الناس الآخرين، ولذلك نحن أطلقنا هذه المبادرة لصد نوع من الأعمال الإجرامية التي تأتي من الأشخاص الذين يعتقدون أن فقط السرعة بحد ذاتها تكفي كسرعة ولكن حقيقة يعتبر عملا يرهب الآخرين ويسبب مآسي كبيرة جداً من خلال التهاون بأنظمة المرور، وهي حملة لأول مرة بهذا الحجم في المملكة العربية السعودية .والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وتأتي هذه الحملة التي انطلقت خلال الثلاثة الأشهر الماضية على مستوى منطقة الرياض نتاج جهد بذله الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز وفريقه المحترف في جمعية الأطفال المعوقين وشركائهم من الوزرات وقطاعات الدولة الداعمة كوزارة الداخلية ممثلة بالأمن العام الإدارة العامة للمرور وهيئة الإذاعة والتلفزيون وهيئة الهلال الأحمر السعودي ووزارات التربية والتعليم والصحة والنقل وهيئة الطيران المدني. وقد بينت احصائيات رسمية أن المملكة تفقد يومياً قرابة العشرين شخصاً بسبب الحوادث المرورية،70 % من فئة الشباب وقرابة 35 إعاقة جديدة يومياً بسبب الحوادث، و 30 % من أسرة المستشفيات مشغولة بمصابي حوادث المرور، و 80 % من الإعاقات الحركية المسجلة في المملكة بسبب حوادث مرورية، نتجت عن 1400 حادث بشكل يومي، خاصة أن عدد المركبات في المملكة قرابة 9 ملايين و 600 ألف مركبة، وتدخل في الخدمة 600 ألف سيارة كل عام بحسب إدارة السلامة المرورية في الإدارة العامة للمرور.

ولذلك جاءت فكرة حملة «الله يعطيك خيرها» والذي وجه صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز بإضافة لفظ الجلالة لتتحول من يعطيك خيرها إلى الله يعطيك خيرها، كمبادرة وطنية تنشر الوعي وتزيد من رفع مستوى المسئولية لدى السائقين خاصة أن 85 % من الحوادث المرورية بأسباب العامل البشري . وتضيف الإحصاءات أن 66 % مما تفقدهم المملكة بسبب الحوادث المرورية كان بالإمكان إنقاذهم بعد قدرة الله سبحانه وتعالى لو ربطوا حزام الأمان وهو دور هذه المبادرة في توعية المواطنين من خلال جهود معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة ومعالي رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون الاستاذ
عبدالرحمن الهزاع واللذين خصصا برنامجاً تلفزيونياً يذاع من القناة الأولى والقناة الرياضية الأولى وإذاعة جدة لتساهم في نشر الوعي الذي حظي بمشاهدات عالية بلغت قرابة الليوني مشاهدة، كما شكل اقبالاً رائعاً على أعمال الفريق التطوعي في الميدان بقيادة الشيخ خالد الغامدي.

بعد ذلك كرم سمو ولي العهد الجهات الراعية والداعمة للحملة شركة أرامكو السعودية تسلمها الأستاذ ناصر النفيسي وشركة توكيلات الجزيرة للسيارات»فورد» تسلمها الأستاذ أحمد المقيرن وشركة الجميح للسيارات تسلمها الأستاذ فيصل الجميح وشركة موبايلي تسلمها الأستاذ عقيل العقيل وشركة الوعلان للسيارات «هيونداي» تسلمها الأستاذ فهد الوعلان وشركة ابن سمار للتجارة والمقاولات تسلمها الأستاذ مسعد العتيبي ورابطة دوري المحترفين السعودي لكرة القدم تسلمها الأستاذ محمد النويصر وصحيفة سبق الالكترونية تسلمها الأستاذ علي الحازمي وهيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي ووكالة الأنباء السعودية تسلمها معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز خوجة.

كما تسلم أعضاء اللجنة التنفيذية المكرمين من سمو ولي العهد جوائزهم التقديرية وهم رئيس اللجنة التنفيذية الأستاذ عبدالوهاب الفايز ونائب رئيس اللجنة التنفيذية العميد الدكتور علي الرشيدي ورئيس فريق التطوع الشيخ خالد الغامدي ومقدم برنامج الله يعطيك خيرها الأستاذ صلاح الغيدان وعضو اللجنة التنفيذية المحامي محمد الضبعان وعضو اللجنة التنفيذية الأستاذ سليمان المنصور وعضو اللجنة التنفيذية والرئيس التنفيذي لشركة بروتوكول للعلاقات العامة الأستاذ عبدالعزيز الربعي.

Complementary Content
${loading}