currenturl

هيئة السياحة تعلن عن 2100 فرصة عمل للسعوديين في القطاع الفندقي

هيئة السياحة تعلن عن 2100 فرصة عمل للسعوديين في القطاع الفندقي
١٩ ربيع الآخر

الرياض - الإعلام الالكتروني

أعلنت الهيئة العامة للسياحة والآثار عن بدء لقاءات التوظيف للالتحاق بأكثر من (2100) فرصة عمل للسعوديين في القطاع الفندقي.

ودعت الهيئة الشباب السعودي الراغب في العمل في القطاع الفندقي إلى حضور لقاءات التوظيف التي تنظمها الهيئة ممثلة في المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية «تكامل» بالتعاون مع صندوق تنمية الموارد البشرية، والتنظيم الوطني للتدريب المشترك والتي بدأت في الرياض يومي الأحد والاثنين 12 – 13 ربيع الثاني الحالي وذلك في فندق (الهوليداي ان الازدهار)، في حين ستستضيف مكة المكرمة بفندق (بكة اراك) لقاء التوظيف في محطته الثانية خلال الفترة 15 - 16 ربيع الثاني، وستكون محافظة جدة هي المحطة الثالثة خلال الفترة 16 – 20 ربيع الثاني بفندق انتركونتننتال جدة، وفي الفترة 22 – 23 ربيع الثاني ستكون المدينة المنورة محطة اللقاءات الرابعة بفندق كراون بلازا، وستختتم تلك اللقاءات باللقاء الخامس في مدينة الدمام فندق كارلتون المعيبد في الفترة 22 – 23 ربيع الثاني، منوهاً بأن تلك المقابلات جميعها ستجرى من الساعة الثامنة صباحاً إلى الثانية بعد الظهر.

وقال الأستاذ ناصر بن عبدالعزيز النشمي مدير عام مركز (تكامل) المكلف أن هذه اللقاءات تؤكد حرص الهيئة على رفع مستوى الخدمة في القطاع الفندقي عن طريق رفده بكوادر وطنية مؤهلة، مشيراً إلى أن تلك اللقاءات تعكس قوة العلاقة ونجاح نهج الشراكة الذي تتبعه الهيئة مع شركائها من القطاعين الحكومي والخاص في تحقيق أهداف خطة التنمية السياحية المستدامة.

ونوه مدير عام مركز تكامل بمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار للقاءات التوظيف, ودعمه الكبير لها ولأنشطة مركز تكامل، وقال إننا نستشعر في توجيهات سموه التأكيد الدائم على أن من الأهداف الرئيسية للهيئة تهيئة ودعم البرامج لتوفير فرص العمل في قطاع السياحة الذي يعد الآن ثاني قطاع اقتصادي من حيث نسب السعودة كما أنه من أكبر القطاعات الاقتصادية الموفرة لفرص العمل.

وأشاد النشمي بشراكة مركز تكامل مع التنظيم الوطني للتدريب المشترك، مشيرا إلى أنه قد تم من خلال المركز والتنظيم حصر (2100) فرصة عمل متوفرة حالياً في القطاع الفندقي، داعياً الراغبين إلى الاستفسار عن تلك اللقاءات التواصل مع التنظيم الوطني للتدريب المشترك في مناطقهم.

ونوه بتعاون مسئولي صندوق تنمية الموارد البشرية في دعم توطين مهن القطاعات السياحية مؤكداً أن الصندوق والتنظيم والقطاع الخاص الفندقي شركاء أساسيون مع الهيئة في توفير فرص العمل وتنظيم هذه اللقاءات.

وقال بأن مستقبل العمل القطاع السياحي مزدهر بدلالة ما نشهده اليوم من توسع في إنشاء وتشييد مشاريع سياحية عملاقة ودخول شركات عالمية ذات أسماء تجارية قوية دولياً في مجال تشغيل المنشآت السياحية في المملكة وخاصة منشآت الإيواء السياحي من فنادق ووحدات سكنية مفروشة وغيرها.

وأضاف: أن ما يرغب الشاب في العمل السياحي هو سرعة التدرج المادي والوظيفي في القطاع الفندقي مشيراً إلى أن المتدرب الذي سيلتحق بالوظائف الفندقية المنوه عنها سيتقاضى مكافأة شهرية قدرها 1500 ريال، ولن يقل راتبه بعد مباشرته العمل عن 4500 ريال. إضافة إلى أن من سيوقع عقد عمل مع القطاع الفندقي سيعتبر موظفاً في المنشأة من أول يوم يبدأ فيه التدريب ويحسب من ضمن نسبة السعودة فيها.

يشار إلى أنه تتوفر معلومات أكثر عن المركز وعن لقاءات التوظيف في موقع الهيئة

Complementary Content
${loading}