currenturl

توفير الدعم المالي لمشاريع التقنية الصغيرة والمتوسطة

توفير الدعم المالي لمشاريع التقنية الصغيرة والمتوسطة
٨ جمادى الأولى

الرياض - واس

وفرت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ممثلة في برنامج بادر لحاضنات التقنية الدعم المالي اللازم لمشروع "عيادات المنظومة" أحد المشاريع المحتضنة ببرنامج بادر والهادف إلى تقديم خدمات آلية لتعزيز وتنمية الموارد البشرية وبرامج المسؤولية الاجتماعية في القطاعين العام والخاص في المملكة.

وتُعد هذه الاتفاقية أحد ثمرات شبكة (سِرب) للمستثمرين الأفراد التي أطلقها برنامج بادر مؤخراً، بهدف توفير فرص التمويل وفتح قنوات جديدة لتقديم الدعم المالي اللازم للمشروعات التقنية الصغيرة والمتوسطة، إلى جانب مساعدة رواد الأعمال السعوديين على تحويل أفكارهم واختراعاتهم إلى مشروعات استثمارية تقنية ناجحة، تسهم في تنويع مصادر الدخل، وإيجاد المزيد من الفرص الوظيفية للشباب السعودي.

ويهدف مشروع عيادات المنظومة المحتضن بحاضنة بادر لتقنية المعلومات والاتصالات إلى إحداث تغيير في إدارة العمليات في المنشآت من الطريقة التقليدية إلى طريقة حديثة ومتطورة تعمل على تمكين استدامة نمو الأعمال من خلال توفير خدمات أكثر بتكلفة أقل للشركات في القطاعين الحكومي والخاص في مجالات الاستشارات الخارجية والمعاملات الداخلية والتعاقد الخارجي للموارد البشرية والميزة التنافسية.

يذكر أن برنامج بادر لحاضنات التقنية تأسس عام 2007م، ويٌعد أحد برامج مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وهو برنامج وطني شامل يسعى إلى تفعيل وتطوير حاضنات الأعمال التقنية، وتعزيز مفهوم ريادة الأعمال التقنية، وتحويل المشروعات والبحوث التقنية إلى فرص تجارية ناجحة من خلال دعم ورعاية ريادة الأعمال والابتكار وحاضنات التقنية وتوفير البيئة المناسبة لنمو المؤسسات التقنية الناشئة التي تقوم على مبدأ تقليل المخاطر والتركيز على تطوير الأعمال لبناء مجتمع واقتصاد قائم على المعرفة في المملكة.

Complementary Content
${loading}